ليوناردو دي كابريو اكثر المشاهير اهتماما بالبيئة

كيف أظهر ليوناردو دي كابريو اهتمامه بالبيئة

كيف أظهر ليوناردو دي كابريو اهتمامه بالبيئة

مشاركته في المسيرة المناخية الشعبية من أجل انقاذ كوكب الأرض

مشاركته في المسيرة المناخية الشعبية من أجل انقاذ كوكب الأرض

منزل ليوناردو الصديق للبئيه

منزل ليوناردو الصديق للبئيه

قام بتأسيس مؤسسة خيرية للعمل على دعم القضايا والمشاريع البيئية

قام بتأسيس مؤسسة خيرية للعمل على دعم القضايا والمشاريع البيئية

عمله كمبعوث للسلام

عمله كمبعوث للسلام

جهوده من أجل الحفاظ على المحيطات

جهوده من أجل الحفاظ على المحيطات

اهتمامه بالحياة البرية وحقوق الحيوان

اهتمامه بالحياة البرية وحقوق الحيوان

المشاركة في فيلم وثائقي يتعلق بقضية بيئية هامة

المشاركة في فيلم وثائقي يتعلق بقضية بيئية هامة

العالم عرف ليوناردو دي كابريو (Leonardo DiCaprio) باسماء عديدة منها روميو (Romeo)، جاك داوسون (Jack Dawson)، لوك بروير (Luke Brower) واسماء كثيرة أخرى جميعها اسماء الشخصيات الخالدة التي جسدها ليو في اعماله الفنية الرائعة واسر بها قلوب الملايين حول العالم، ولكن العالم سيظل دائما يذكر ليو بسبب دعمه للقضايا البيئية وجهوده الكبيرة في حماية كوكب الارض.

ومع الاحتفال العالمي بيوم الارض وهو يوم يهدف إلى نشر الوعي والاهتمام بالبيئة الطبيعية وبالمخاطر التي يتعرض لها كوكب الارض، سنتناسى قليلا التاريخ الطويل للنجم ليوناردو دي كابريو كواحد من اشهر نجوم هوليوود واكثرهم موهبة ونركز قليلا على تاريخه الحافل كناشط بيئي وعلى جهوده في دعم القضايا البيئية، تعالوا معنا لنتعرف على أهم ما قام به ليو ليظهر اهتمامه بالبيئة والقضايا البيئية:

ليوناردو دي كابريو أسس مؤسسة خيرية للعمل على دعم القضايا والمشاريع البيئية


هناك امثلة كثيرة لمشاهير اسسوا جمعيات ومؤسسات خيرية لدعم قضايا تمثل اهمية كبيرة لديهم، ومن ضمن هؤلاء ليوناردو دي كابريو الذي اسس مؤسسة خاصة تحمل اسمه (Leonardo DiCaprio Foundation) وهي مؤسسة معنية بالقضايا والمشاريع البيئية تقوم هذه المؤسسة بجمع التبرعات واقامة مشروعات بيئية متنوعة وتنظيم الاحتفالات والفاعليات التي يتم فيها نشر الوعي اتجاه القضايا البيئية المختلفة.

المشاركة في فيلم وثائقي يتعلق بقضية بيئية هامة


في عام 2014، قام ليوناردو دي كابريو بالجمع ما بين اثنين من الامور القريبة من قلبه وهي العمل السينمائي والقضايا البيئية وذلك من خلال مشاركته في فيلم وثائقي يحمل اسم " Carbon"، ليو تولى مهمة التعليق الصوتي على الصور واللقطات التي عرضها الفيلم والتي ناقشت قضية التغيير المناخي.

مشاركة دي كابريو في المسيرة المناخية الشعبية


ليو شارك في المسيرة المناخية الشعبية من اجل انقاذ كوكب الأرض في نيويورك والتي قام فيها الكثيرين من سكان مدينة نيويورك ومشاهير مثل ادوارد نورتون (Edward Norton)، ومارك رافالو (Mark Ruffalo) -وكلاهما من الناشطين البيئين-بالسير في المدينة في مسيرة ضخمة لتسليط الضوء على قضية التغيير المناخي.

عمله كمبعوث للسلام


بفضل جهود ليو في دعم القضايا البيئية، تم اختياره في عام 2014 ليكون مبعوث الامم المتحدة للسلام ومن خلال عمله هذا ساعد في الترويج لحملة " global action on climate change" (الجهود العالمية من أجل إيجاد حلول لمشكلة التغيير المناخي).

اهتمامه بالحياة البرية وحقوق الحيوان 


ليو عمل كثيرا مع مؤسسة "World Wildlife Fund" التي تعمل على الحفاظ على الحياة البرية بصفته شريكا للمؤسسة، فعلى سبيل المثال، قام ليو في عام 2013 بالتبرع بمبلغ 3 ملايين دولار من اجل مساعدة دولة نيبال على حماية النمور البرية المهددة بالانقراض فيها والمساعدة على مضاعفة اعدادها داخل البلاد إلى الضعف بحلول عام 2022.

التخطيط لمنتجع سياحي ضخم صديق للبيئية


في عام 2015، أعلن ليو عن خططه لبناء منتجع سياحي متكامل صديق للبيئة ومن المقرر أن يتم بناء المنتجع في جزيرة " Blackadore Caye" وهي جزيرة تقع في بليز في أمريكيا الوسطى وقام ليو بشرائها في وقت سابق، ليو وبولا سكايالا (Paula Scialla) شريكته في المنتجع، يأملان أن يكون المنتجع جاهزا لاستقبال الزوار بحلول عام 2018.

جهوده من أجل الحفاظ على المحيطات


في عام 2014، قام ليو بالتبرع بمبلغ 7 ملايين دولار من لدعم جهود حماية المحيطات، وقتها ظهر ليو امام مقر وزارة الخارجية في واشنطن وتحدث عن اهمية المحيطات وعن النشطة الانسانية الضارة التي تتسبب في الاضرار بالمحيطات، ومنها إلقاء المخلفات في المحيطات والصيد غير القانوني، ليو قام أيضا بالتبرع بمبلغ 3 ملايين دولا ااضافية من أجل دعم جهود حماية الحياة البحرية والاحياء المائية.