هل يخطط بن افليك للتقرب من جينيفر لورانس؟

بن افليك وجينيفر لورانس

بن افليك وجينيفر لورانس

جنيفر غارنر وبن افليك

جنيفر غارنر وبن افليك

جنيفر غارنر وجينيفر لورانس

جنيفر غارنر وجينيفر لورانس

Ben Affleck&Bradley Cooper&Jennifer Lawrence

Ben Affleck&Bradley Cooper&Jennifer Lawrence

بن افليك وزوجته السابقة جنيفر غارنر

بن افليك وزوجته السابقة جنيفر غارنر

علاقة الممثل بن افليك (Ben Affleck) بالممثلة جنيفر غارنر (Jennifer Garner) انتهت بانتهاء زواجهما، لكن تقارير صحفية تشير إلى أن بن افليك يضع حاليا "جينيفر" أخرى نصب عينيه وهي الممثلة جنيفر لورانس (Jennifer Lawrence)، لتكون جنيفر الثالثة بعد علاقته الاولى بجنيفر لوبيز.

مصادر مقربة من الممثل بن افليك اكدت اهتمام بن افليك الزائد بالممثلة جنيفر لورانس ولقد قالت المصادر: "بن يعتقد أن جينيفر لورانس ممثلة رائعة، وهو يحب النظر إليها لأنه يعتقد أنها جميلة للغاية، بن الآن يفكر في أن يطلب منها العمل معه في فيلم جديد".

أما عن سبب اعجاب بن افليك بالممثلة جنيفر لورانس فقد أكدت المصادر أن السبب هو أن جنيفر لورانس تذكر بن افليك بما كانت عليه زوجته جنيفر غارنر في الماضي، فهي ذات طبيعة مرحة ومنفتحة كما كانت زوجته عندما قابلها للمرة الاولى.
 
هل ينجح بن افليك في التقرب من جينيفر لورانس؟
قال مصادر إن بن وجنيفر لورانس يتواصلان حاليا عبر البريد الالكتروني، ولكنهما يتحدثان عن العمل فقط وعن النصوص السينمائية، بن يرغب في مقابلتها في موعد لتناول القهوة أو تناول الغداء وهو يخطط أن تكون الدعوة في صورة موعد عمل، ولكنه يبحث عن مكان مناسب لدعوتها إليه حتى لا تلتقط صورهما وتثير ضجة في وسائل الاعلام ولذلك فهو يفكر في مقابلتها في مكان هادئ في مدينة فينتورا وبعديا عن لوس انجلوس".

موقف جنيفر غارنر
أما عن وجهة نظر جينيفر غارنر حيال اعجاب بن افليك المتزايد بالممثلة جنيفر لورانس، فلقد قالت المصادر: "جين تشعر بالامتعاض والغيرة، والسبب الرئيسي هو رغبة الجميع في العمل مع جنيفر لورانس، حتى زوجها السابق".