دوقة كمبريدج تزو مركز " Nelson Trust" للنساء

كيت ميدلتون التقت بسجينات واستمعت لقصصهن

كيت ميدلتون التقت بسجينات واستمعت لقصصهن

كيت ميدلتون تحفز العاملين في مؤسسة Nelson Trust

كيت ميدلتون تحفز العاملين في مؤسسة Nelson Trust

كيت ميدلتون

كيت ميدلتون

دوقة كمبريدج تزو مركز  Nelson Trust للنساء

دوقة كمبريدج تزو مركز Nelson Trust للنساء

المركز الذي زارته كيت ميدلتون يهتم بالسجينات

المركز الذي زارته كيت ميدلتون يهتم بالسجينات

استقبال مبهر لكيت ميدلتون

استقبال مبهر لكيت ميدلتون

"كيت ميدلتون" (Kate Middleton) التي تحمل رسميا لقب دوقة كمبريدج قامت بزيارة مركز " Nelson Trust" الخيري للنساء في غلوسترشير ، وتأتي هذه الزيارة كجزء من برنامجها للعمل في مجال الصحة النفسية ومكافحة الإدمان.

كيت التي كانت قد حضرت العرض الأول في بريطانيا لفيلم " A Street Cat Named Bob" ، قابلت خلال زيارتها لمركز " Nelson Trust" عدد من النساء الذين حصلوا على خدمات مقدمة من المركز، كيت وهي الراعي الرسمي لمؤسسة " Action on Addiction" لمكافحة الإدمان، تحدثت أيضا إلى هؤلاء النسوة واستمعت إلى قصصهم وكيف ساعدهم المركز على المضي قدما في حياتهم.

كيت ميدلتون تحفز العاملين في مؤسسة Nelson Trust 

جون ترولان (John Trolan)، الرئيس التنفيذي لمؤسسة " Nelson Trust" الخيرية، تحدث عن زيارة كيت دوقة كمبريدج للمركز وقال: "نحن نعلم جيدا أنها تهتم كثيرا بهذا المجال وتتفهم جيدا حاجة هؤلاء الذين يتلقون الخدمة التي نقدمها"، وتابع ترولان قائلا: "نحن نراها كشخص ملهم يمكنه أن يحفز العاملين لدينا على الاستمرار في عملهم والذي يتم وسط ظروف بيئية عسيرة للغاية.... وجهات نظرها التي استمعنا إليها كانت مثيرة للاهتمام حقا واهتمامها كان صادق وحقيقي ولقد بدا ذلك واضحا من عملها الآخر الذي تقوم به ومن الاهتمام الكبير الذي تظهره لهذا المجال".

كيت ميدلتون التقت بسجينات واستمعت لقصصهن

كانت دوقة كمبريدج قد قامت بزيارة سجن " HMP Eastwood Park" للنساء قبل زيارتها إلى المركز حتى تعرف المزيد عن نظام الدعم الذي يقدم للنساء السجينات وأسرهم وخلال زيارتها للسجن قابلت عدد من السجينات واستمعت إلى بعض قصصهن.

المركز الذي زارته كيت ميدلتون يهتم بالسجينات

ترولان كان قد تحدث أيضا عن عملهم في داخل المركز وكيف أنهم يهدف إلى "منع النساء من الدخول إلى السجن أو من عودة إليه مرة أخرى إذا كان قد سبق لهم الدخول إلى السجن"، وقال إنهم يحاولون أيضا مساعدة هؤلاء النسوة على استعادة حياتهم والمضي قدما ولقد أضاف قائلا: "الجميع يتفق أن نساء من هؤلاء لا يجب أن يدخلوا السجن أو أن يكونوا فيه، إن مخالفاتهم القانونية منخفضة الخطورة".