الملكة ماكسيما علمت بناتها قيمة المال مبكرا

ملكة هولندا تكشف عن طريقة تعاملها ماليا مع بناتها

ملكة هولندا تكشف عن طريقة تعاملها ماليا مع بناتها

الملكة ماكسيما علمت بناتها قيمة المال مبكرا

الملكة ماكسيما علمت بناتها قيمة المال مبكرا

الملكة ماكسيما تشرح كيفية تعليم بناتها قيمة المال

الملكة ماكسيما تشرح كيفية تعليم بناتها قيمة المال

الملكة ماكسيما اعتمدت على طريقة مصروف الجيب

الملكة ماكسيما اعتمدت على طريقة مصروف الجيب

قد يظن البعض أن حياة الأمراء والأميرات لا تحمل سوى البذخ والكثير من التدليل ولكن الحقيقة أنها تتضمن الكثير من المهام والأعباء والتي يبدأ كل منهم بالتدرب على حملها منذ سن صغيرة، وربما لذلك السبب ستجد أن هناك الكثير من القواعد الصارمة التي يتبعها أفراد العائلات المالكة حول العالم عندما يتعلق الأمر بتنشئة أبنائهم، كما هو الحال بالنسبة لملك وملكة هولندا واللذان حرصا على تعليم بناتهما الثلاثة قيمة المال منذ الصغر.

ملكة هولندا تكشف عن طريقة تعاملها ماليا مع بناتها

الملكة ماكسيما (King Willem-Alexander) وزوجها الملك فيليم ألكسندر (Queen Maxima) ملك هولندا، بدئا في إعطاء بناتهما الثلاثة مصروف جيب شخصي لكل منهما منذ بلوغ كل منهن سن الثالثة وذلك لأن الملكة ماكسيما ذات الأصول الأرجنتينية والتي تعمل كمستشار لشئون التمويل لدى الأمين العام للأمم المتحدة، أرادت أن تعرف بناتها الثلاثة قيمة المال منذ الصغر، ولقد كشفت الملكة عن ذلك خلال حوار لها مع إحدى الصحف في الشارع والذي حصل عليه موقع " Throw".

الملكة ماكسيما تشرح كيفية تعليم بناتها قيمة المال

الملكة ماكسيما تحدثت عن المغزى وراء إعطائها لمصروف يومي محدد لبناتها وقالت: "مصروف الجيب أمر مهم حقا، إنه يجعلك تتعلم حقا الكثير عن المال"، الملكة قالت أيضا أنها تعلم بناتها أنهم لا يمكنهم فقط شراء كل شيء يرغبون في شرائه وقالت أيضا أنها أرادت أن تختبر بناتها شعور بأن "هناك حد ما يجب التوقف عنه"، وأضافت الملكة قائلة: "أردت أن يتعلموا أن هناك حد لكل شيء وأنك لن تحصل على المزيد وأنك لابد وأن تتعلم استخدام ما لديك جيدا وأنه إذا حدث شيء ما خاطئ في هذا الشأن فلن تتلقى المساعدة من والديك".

الملكة ماكسيما اعتمدت على طريقة مصروف الجيب

الملكة ماكسيما قالت أيضا أن طريقة مصروف الجيب أثبتت فاعليتها في أمور أخرى أهمها أنها علمت بناتها تنظيم أولوياتهم وشراء الأشياء التي يحتاجونها حقا وليس الأشياء التي يرغبون فقط فيها ، ولقد تحدثت عن ذلك قائلة: "في بعض الأحيان أجدهم يقولون لي: 'أمي نريد الحصول على هذا حقا، فأقوم بالرد عليهم: نعم، يمكنكم ذلك، عليكم شرائها من مالكم الخاص، في النهاية أجدهم يقولون لي، أتعرفين، نحن لسنا بحاجة إليها على أي حال".