وفاة الأمير فيليبو كورسيني بعد تعرضه لحادث

وفاة فيليبو كورسيني عن 21 عاما

وفاة فيليبو كورسيني عن 21 عاما

وفاة الأمير فيليبو كورسيني بعد تعرضه لحادث

وفاة الأمير فيليبو كورسيني بعد تعرضه لحادث

فيليبو كورسيني من عائلة عريقة

فيليبو كورسيني من عائلة عريقة

الأمير فيليبو كورسيني (Prince Filippo Corsini) وهو وريث واحدة من أكثر العائلات الإيطالية النبيلة عراقة، أصبح أحدث ضحايا حوادث الدراجات في لندن في هذا العام، حيث لقى مصرعه نتيجة لتعرضه يوم 31 أكتوبر لإصابات قاتلة بعدما قامت بصدمه واحدة من شاحنات النقل الثقيلة بالقرب من محطة مترو أنفاق نايتسبريج بينما كان في طريقه للذهاب بدراجته إلى جامعة " Regent's University" في لندن والتي كان يدرس فيها للحصول على درجة البكالوريوس في التجارة الدولية.

وفاة فيليبو كورسيني عن 21 عاما

طبقا للتقارير الصحفية المنشورة فإن الأمير فيليبو كورسيني الذي يبلغ من العمر 21 عام، قد فشلت محاولات إنقاذه وتم تأكيد وفاته في موقع الحادث بعد نصف ساعة فقط من وقوع الحادث.

اعتقال السائق المتسبب في وفاة فيليبو كورسيني

وأكد شهود عيان أن الحادث وقع في وقت الغداء خلال ساعة الذروة خارج متجر هارفي نيكولز الفاخر، وطبقا للتقارير الصحفية فإن سائق الشاحنة الذي يشتبه في تسببه بالحادث يبلغ من العمر 42 عام، ولقد تم اعتقاله للاشتباه في تسببه بالقتل الخطأ بسبب القيادة المتهورة.

فيليبو كورسيني من عائلة عريقة

فيليبو كورسيني ينتمي لواحدة من أقدم وأعرق العائلات في فلورنسا والتي يمكن تتبع أصولها حتى العصور الوسطى وينتمي إلى عائلته العديد من الشخصيات الشهيرة من ضمنهم البابا كليمنت الثاني عشر بابا الفاتيكان خلال الفترة ما بين 1730-1740، والذي قام بتأسيس متحف البيو–كليمينتينو الشهير في روما والتكليف ببناء نافورة تريفي.

أصدقاء فيليبو كورسيني يودعونه

أصدقاء فيليبو عادوا الثلاثاء إلى موقع الحادث الذي لقى فيه مصرعه، وقاموا بوضع الزهور في مكان الحادث تخليدا لذكراه ولقد قام بالمثل عدد من زملائه في الجامعة.