نساء أمريكيات تزوجن من أمراء

واليس سيمبسون Wallis Simpson دوقة ويندسور

واليس سيمبسون Wallis Simpson دوقة ويندسور

ماري شانتال ميلر Marie-Chantal Miller أميرة اليونان

ماري شانتال ميلر Marie-Chantal Miller أميرة اليونان

كيندرا سبيرز Kendra Spears

كيندرا سبيرز Kendra Spears

ريتا هيوارث Rita Hayworth

ريتا هيوارث Rita Hayworth

جرايس كيلي Grace Kelly أميرة موناكو

جرايس كيلي Grace Kelly أميرة موناكو

هناك مجموعة مختلفة من النساء يجمع بينهن شيئين فحسب أنهن أمريكيات الجنسية وأنهن تزوجن من أمير أو فرد ينتمي إلى واحدة من العائلات الملكية ، هؤلاء الناس من ضمنهن سيدات المجتمع اللواتي ولدن ثريات و من ضمنهن عارضات الأزياء والممثلات، بل كان من ضمنهن فتيات عاديات صودف أن الرجل الذي وقعن في حبه يحمل لقب أمير. تعالوا لنتعرف على مجموعة من أشهر النساء الأمريكيات اللاتي تزوجن من أمراء:

كيندرا سبيرز (Kendra Spears):

Princess Salwa Aga Khan

كيندرا سبيرز، عارضة أزياء أمريكية ولدت في سياتيل وأصبحت تعرف حاليا باسم الأميرة سلوى آغا خان (Princess Salwa Aga Khan) وذلك بعد زواجها من الأمير رحيم آغا خان (Prince Rahim) وهو الابن الأكبر للملياردير والزعيم آغا خان (Aga Khan).

 كيندرا بدأت العمل في مجال عرض الأزياء منذ الصغر وأظهرت تميزا كبيرا في ذلك المجال جعل الكثيرين يطلقون عليها اسم "سيندي الصغيرة" نسبة إلى عارضة الأزياء الشهيرة سيندي كروفورد (Cindy Crawford). كيندرا انطلقت نحو العالمية وهي في التاسعة عشر من عمرها بعد أن نجحت في الظهور على أغلفة العديد من المجلات، ولقد استمرت كيندرا في تحقيق المزيد من النجاح بعد لأن عملت في حملات دعائية عديدة لمصممة الأزياء ديان فون فورستنبيرج (Diane von Fürstenberg) وماركة "Prada"، وشاركت في عروض أزياء لماركات شهيرة مثل " Dolce & Gabbana"، " Marc Jacobs".

الأميرة كيندرا سبيرز حامل في طفلها الأول

حياة كيندرا اتخذت منحىً مختلفاً بعد أن قابلت الأمير رحيم في إحدى الحفلات وقامت صديقتها عارضة الأزياء نعومي كامبل (Naomi Campbell) بتقديمهما، كيندرا ورحيم وقعا في الحب وتزوجا وهما الآن في انتظار مولد طفلهما الثاني، الطريف أن جد الأمير رحيم هو الآخر وقع في حب أمريكية وتزوجها وهي النجمة الأمريكية ريتا هيوارث (Rita Hayworth).

ماري شانتال ميلر (Marie-Chantal Miller)، أميرة اليونان:

Crown Princess of Greece

ماري شانتال ميلر هي ابنة رجل أعمال أمريكي ثري، بعد تخرجها من مدرستها الداخلية في غشتاد السويسرية، تفرغت ماري لدراسة الفنون بعد أن أحبت الفنون بسبب عملها مع الفنان الأمريكي الشهير أندي وارهول (Andy Warhol) وهي في السادسة عشر من عمرها، ماري اهتمت أيضا بعدة هوايات أخرى مثل الموسيقى والغناء وتربية الخيول ولقد ظلت هذه الاهتمامات تشغل الجزء الأكبر من حياتها حتى قابلت الأمير بافلوس (Crown Prince Pavlos) ولي عهد اليونان وهي مقابلة دبرها أحد الأصدقاء المشتركين، ماري قالت في ما بعد أنها وقعت في حب الأمير بافلوس ووصفته بالحب من النظرة الأولى، وقالت أنها عرفت وقتها أنها ترغب في أن تتزوج منه وتكون بصحبته إلى الأبد، بعدها بعامين تقدم الأمير بافلوس بطلب الزواج من ماري أثناء تواجدهما في منتجع في غشتاد. حفل زفافهما أقيم في لندن ولقد وصف بأنه أكبر حفل زفاف ملكي أقيم في لندن منذ حفل زفاف الملكة إليزابيث (Queen Elizabeth) والأمير فيليب (Prince Philip) في عام 1947.

الأميرة ماري شانتال تصطحب أسرتها للباهاما

واليس سيمبسون (Wallis Simpson) – دوقة ويندسور:

The Duchess of Windsor

واليس سيمبسون هي امرأة أمريكية أحبها الملك إدوارد الثامن (King Edward VIII) وتنازل عن العرش من أجلها، وهي المرأة التي وصفتها وسائل الإعلام البريطانية خلال حقبة الثلاثينيات بأنها جشعة وترغب في سرقة عرش بريطانيا.

واليس ووالدتها عانيتا من مشكلات مالية عندما كانت واليس فتاة صغيرة بسبب وفاة والدها إلا أن عمها تكفل برعايتهما وأرسلها لتتعلم في واحدة من أفضل المدارس في مريلاند وأكثرها تكلفها، ولقد أنهت واليس دراستها بتفوق. واليس تزوجت مرتين وانتهت كلتا الزيجتين بالطلاق. ولقد قابلت الأمير إدوارد الثامن في إحدى الحفلات في لندن والتي سافرت إليها بعد زواجها الثاني وهناك قابلت إدوارد الثامن الذي كان يحمل وقتها لقب أمير ويلز وولي عهد بريطانيا ولقد أعجب بذكائها وطبيعتها المرحة وأصبحا كلاهما صديقين وسرعان ما تحولت علاقتهما من الصداقة إلى الحب.

بعد وفاة الملك جورج الخامس (George V) تم تتويج إدوارد الثامن ملك للبلاد ولقد وجده نفسه وقتها أمام أحد خيارين إما أن يختار واليس أو عرش بريطانيا في النهاية قام إدوارد الثامن بالتنازل عن العرش في عام 1936 وتزوج من واليس وعاشا معا في فرنسا.

جرايس كيلي (Grace Kelly)، أميرة موناكو:

Princess of Monaco

جرايس كيلي كانت واحدة من أشهر نجمات هوليود وممثلة أمريكية شهيرة ولكنها أصبحت أميرة بعد أن تزوجت من الأمير رينيه الثاني (Prince Rainier II) أمير موناكو ولقد تقابل الاثنان للمرة الأولى في عام 1954 في جلسة تصوير في القصر الوردي في موناكو، ولقد قيل وقتها أن الأمير رينيه انبهر بنضج وثقافة جرايس بقدر انبهاره بجاذبيتها وجمالها، بعد ذلك بدأ الاثنان يتواصلان عبر الخطابات ثم بدئا يتقابلان بصفة مستمرة بعدها ذهب الأمير رينيه لمقابلة أسرة جرايس في فيلاديلفيا وتحولت هذه المقابلة إلى عدة مقابلات أخرى، وبدا من الواضح أن الأمير قد أعجب أيضا بأسرة جرايس كيلي. جرايس كيلي التي قالت في إحدى المرات أنها وقعت في حب الأمير رينيه دون تفكير وأنها أحبت ذلك الرجل وليس ما يمثله من ثراء أو أصول نبيلة، تزوجت من الأمير رينيه في حفل زفاف أسطوري في عام 1956.

موناكو تحتفل بذكرى ميلاد غريس كيلي

 ريتا هيوارث (Rita Hayworth):

Rita Hayworth, consort to Prince Ali Aga Khan

الممثلة الأمريكية ريتا هيوارث ولدت لأسرة أمريكية فقيرة ذات أصول لاتينية في عام 1918، ولقد عملت في المجال الفني منذ الصغر بفضل موهبتها بعد أن شجعها والديها واللذان علما أيضا في المجال الفني، ريتا أصبحت رمز للجمال والأنوثة خلال حقبة الأربعينيات وأصبحت واحدة من أشهر نجمات هوليوود بالرغم من طبيعة شخصيتها الخجولة وغير الواثقة والتي أصبحت تجيد إخفائها لحظة وقوفها أمام الكاميرات، ريتا قابلت الأمير علي أغا خان (Prince Aly Aga Khan) في حفل في الريفيرا الفرنسية في عام 1948، وفي عام 1949 قررت التخلي عن هوليوود وتزوجت من الأمير وبعدها بوقت قصير ولدت ابنتهما الأميرة ياسمين (Princess Yasmin).