الامير وليام يكتب عن امانيه لطفليه

كيت تتوسط وليام وهاري

كيت تتوسط وليام وهاري

الامير وليام يكتب عن امانيه لطفليه

الامير وليام يكتب عن امانيه لطفليه

الامير وليام يعترف بصعوبة التأقلم مع بدء المدرسة

الامير وليام يعترف بصعوبة التأقلم مع بدء المدرسة

الامير وليام يرفض الاستسلام للخجل والاحباط

الامير وليام يرفض الاستسلام للخجل والاحباط

الامير وليام يتمنى نجاح طفليه اكاديميا

الامير وليام يتمنى نجاح طفليه اكاديميا

الامير وليام (Prince William) تحدثت في مقال الكتروني جديد له لصالح حملة " Heads Together" الخيرية عن اماله وامنياته لطفليه الامير جورج 3 اعوام (Prince George)، والاميرة تشارلوت (Princess Charlotte)، عام، في حياتهم الدراسية المستقبلية، وقال انه يرغب في أن يكون طفلاه "مدعومَين عاطفيا" عندما يبدآن حياتهما الدراسية.

الامير وليام وكيت ميدلتون يقضيان امسية رومانسية في كورنوال

الامير وليام يعترف بصعوبة التأقلم مع بدء المدرسة

الامير وليام 34 عاما، ناقش في مقاله الجديد الصعوبات التي يواجها الاطفال عند بدئهم حياتهم الدراسية في المدرسة وخاصة صعوبات التاقلم، قد تحدث عن ذلك وقال: "الحقيقة أن الانتقال إلى مدرسة جديدة أو بدء الحياة الدراسية في المدرسة يعد أمراً يصعب التأقلم معه بالنسبة للكثيرين من صغار السن".

الامير وليام يستعرض مهارته في الرقص 

الامير وليام يتمنى نجاح طفليه اكاديميا

وتابع الامير وليام قائلا: "كاثرين وانا لدينا طفلين صغيرين سيبدئان هذه المرحلة عما قريب ونحن مثل جميع الاباء والامهات، نرغب في أن نتأكد تماما أن اطفالنا لن يحققوا فقط نجاحا اكاديميا في المدرسة، وإنما سيكونون أيضا سعداء ومدعومين عاطفيا".

الامير وليام يرفض الاستسلام للخجل والاحباط

الامير وليام الذي يخطط قريبا لزيارة مدرسة " Stewarts Academy" في مدينة هارلو في مقاطعة اسكس بصحبة زوجته كيت للترويج لحملة " Heads Together"، كتب أيضا يقول إن الشعور بالاحباط لا يجب أن يكون شيئا يخجل منه الجميع، إذا تمكنا من التخلص من تلك الافكار القديمة التي بأن الشعور بالاحباط أمر مخجل وأنه أمر قد يمثل عبء على الاخرين من حولك، علينا أن نجعل مجتمعنا مكانا اكثر سعادة ومكانا صحيا اكثر عن طريق تشجيع الاطفال على التحدث والحصول على الدعم الذي يحتاجون إليه، وبذلك يمكننا أن نوقف تحول هذه المشاعر إلى مشكلات اكثر خطورة في مرحلة البلوغ، من الافضل كثيرا أن يتعلم الاطفال مبكرا أنه لا بأس من طلب المساعدة، أمر كهذا يجعلهم اكثر استعدادا لمرحلة البلوغ وسيساعدهم أيضا على تحقيق نتائج اكاديمية افضل".
الامير وليام يصطحب عائلته لزيارة الملكة في اسكتلندا