الاميرة فيكتوريا تزور مطعم جيمي اوليفر الشهير في لندن 

جيمي اوليفر سعيد بزيارة الاميرة فيكتوريا لمطعمه

جيمي اوليفر سعيد بزيارة الاميرة فيكتوريا لمطعمه

الاميره فيكتوريا تحمل ابنها الامير اوسكار

الاميره فيكتوريا تحمل ابنها الامير اوسكار

الاميرة فيكتوريا تزور مطعم جيمي اوليفر الشهير في لندن

الاميرة فيكتوريا تزور مطعم جيمي اوليفر الشهير في لندن

هناك الكثير من الامور المشتركة بين الاميرة فيكتوريا ولية عهد السويد (Crown Princess Victoria) وبين الطاهي البريطاني الشهير جيمي اوليفر (Jamie Oliver)، فكلاهما رزق منذ اشهر قليلة بطفل صغير، وكلاهما يولي اهتماما كبيرا بالصحة وطبيعة الحياة الصحية، ولذلك فإن الاميرة فيكتوريا 39 عاما وجيمي اوليفر كان لديهما على الارجح الكثير ليتحدثا عنه عندما توقفت الاميرة فيكتوريا لتناول الغداء في مطعم " Fifteen" الذي يمتلكه جيمي اوليفر.

الامير اوسكار يسرق الاضواء في عيد ميلاد والدته الاميرة فيكتوريا

جيمي اوليفر سعيد بزيارة الاميرة فيكتوريا لمطعمه

جيمي اوليفر بدا سعيدا للغاية بزيارة الاميرة فيكتوريا وزوجها الامير دانيال (Prince Daniel) وطفلهما الثاني الامير اوسكار (Prince Oscar) لمطعمه الشهير في لندن، وقد نشر فيما بعد صورة على الانستقرام تجمعه بالاميرة فيكتوريا والامير دانيال وروبن (Robbin) كبير الطهاة في مطعم " Fifteen" ، ولقد كتب معلقا على الصورة: "سعيد للغاية بزيارة الاميرة فيكتوريا مع زوجها الامير دانيال وطفلهما الجميل والمولود حديثا اوسكار، كبير الطهاة الرائع روبن سويدي الجنسية ولذلك فلقد كان امرا مميزا للغاية".

جيمي اوليفر كتب أيضا يقول: "لقد تبادلنا احاديث مثيرة للاهتمام حقا وتحدثنا أيضا عن اهتمامنا العميق والمشترك بصحة الاطفال والاجيال القادمة".

الاميرة فيكتوريا تغفو في محاضرة الأمين العام للامم المتحدة

اطلالة الاميرة فيكتوريا الانيقة 

الاميرة فيكتوريا ظهرت في اطلالة انيقة وراقية في الصورة التي نشرها جيمي اوليفر ، حيث ارتدت بلوزة بيضاء انيقة وبنطلون رماديا انيقا ، بينما ارتدى زوجها الامير دانيال بدلة انيقة ذات لون ازرق داكن، وبالرغم من أن الامير أوسكار كان بصحبة والديه اثناء زيارته للمطعم ، إلا انه لم يظهر في الصورة التي نشرها جيمي اوليفر ، إلا انه ظهر في صورة جديدة ورائعة نشرت امس حيث نشرت بطاقات الشكر التي ارسلها البلاط الملكي السويدي لضيوف مراسم تعميد الامير اوسكار في شهر مايو في هذا العام ، وقد حملت بطاقات الشكر صورة جميلة تجمع ما بين الامير اوسكار وشقيقته الكبرى الاميرة استيل (Princess Estelle) 4 سنوات.