عشاء خاص للعائلة المالكة الاسبانية في مايوركا

عشاء خاص للعائلة المالكة الاسبانية في مايوركا

عشاء خاص للعائلة المالكة الاسبانية في مايوركا

العائلة اجتمعت في المطعم المفضل للملك

العائلة اجتمعت في المطعم المفضل للملك

العائله الاسبانيه

العائله الاسبانيه

اناقة الملكة ليتيزيا

اناقة الملكة ليتيزيا

الملك والملكة ودعا البعثة الاولمبية

الملك والملكة ودعا البعثة الاولمبية

اجتمعت العائلة المالكة الاسبانية في عشاء عائلي في جزيرة مايوركا ، وحضر حفل العشاء الملك فيليب (Felipe) ملك اسبانيا وزوجته الملكة ليتيزيا (Letizia) وابنتيهما الاميرة ليونور (Leonor) والاميرة صوفيا (Sofia)، وملك اسبانيا السابق، الملك خوان كارلوس (Juan Carlos) وزوجته الملكة صوفيا (Sofia)، ولقد انضم اليهم انفنتا ايلينا (Infanta Elena)، الشقيقة الكبرة للملك فيليب والتي حضرت العشاء العائلي بصحبة ابنتها فيكتوريا (Victoria) وابنها فيليب (Felipe).

العائلة اجتمعت في المطعم المفضل للملك

افراد العائلة المالكة الاسبانية، والذين يقضون حاليا عطلتهم الصيفية في جزيرة مايوركا تناولوا العشاء في المطعم المفضل لدى الملك خوان كارلوس وهو مطعم " Flanigan"، وقد تناولت العائلة اثناء تواجدها في المطعم مجموعة من الاطباق الشهية المميزة لمنطقة البحر المتوسط والاطباق المحلية اللذيذة التي تشتهر بها مايوركا.

اناقة الملكة ليتيزيا

افراد العائلة المالكة الاسبانية بدوا في حالة جيدة وشوهدوا وهم يسيرون جنبا إلى جنب ويتبادلون الاحاديث الودية. وشوهدت الاميرة ليونور التي تبلغ من العمر 10 اعوام، وترتيبها الاول في ولاية العرش الاسباني، وهي تعانق جدتها التي كانت ترتدي قفطاناً (kaftan) ازرق وهما في طريقهما لمغادرة المطعم بينما كانت شقيقتها الصغرى الاميرة صوفيا 9 اعوام، تمسك بيد والدتها الملكة ليتيزيا والتي بدت انيقة كعادتها حيث ظهرت في اطلالة انيقة باللون الاسود.

الملك والملكة ودعا البعثة الاولمبية

الملكة ليتيزيا 43 عاما وزوجها الملك فيليب 48 عاما، سافرا إلى جزيرة مايوركا بعدما ذهبا لتوديع البعثة الاولمبية الاسبانية في مطار مدريد قبل سفرها إلى البرازيل للمشاركة في دورة الالعاب الاوليمبية في ريو دي جانيرو، بينما انضم الملك خوان كارلوس إلى عائلته في جزيرة مايوركا بعد عودته من ليما والتي سافر إليها لحضور مراسم تنصيب الرئيس البيروفي الجديد بيدرو بابلو كوكزينسكي (Pedro Pablo Kuczynski) بينما كانت زوجته الملكة صوفيا قد وصلت إلى مايوركا منذ فترة.