الأمير وليام يشعر أنه محظوظ بعائلته وطفليه الصغيرين

اثناء ترويجه Heads Together

اثناء ترويجه Heads Together

اثناء ترويجه Heads Together

اثناء ترويجه Heads Together

اثناء ترويجه Heads Together

اثناء ترويجه Heads Together

اثناء ترويجه Heads Together

اثناء ترويجه Heads Together

العائله الصغيره

العائله الصغيره

الأمير وليام يشعر أنه محظوظ بعائلته وطفليه الصغيرين

الأمير وليام يشعر أنه محظوظ بعائلته وطفليه الصغيرين

ويليام وكيت في تعميد شارلوت

ويليام وكيت في تعميد شارلوت

احتفل الامير وليام (William) بيوم الاب في هذا العام بالترويج لحملة " Heads Together" الخيرية لرعاية الصحة النفسية وبالترويج لاهداف الحملة، ولقد كتب دوق كمبريدج مقالا بمناسبة يوم الاب لصالح الحملة والجمعية الخيرية التي تمثلها ولقد تحدث في مقاله عما تعلمه بعد أن اصبح والدا وشجع الاباء والامهات على أن يتحدثوا إلى ابنائهم عن أهمية الصحة النفسية، وكان دوق كمبريدج قد حضر في وقت سابق حفل افطار بمناسبة يوم الاب قابل فيه الاباء والاطفال والمشرفين والاخصائيين النفسيين الذين يقدمون الدعم للاسر والاطفال في حملة " Heads Together".

كلمة الامير وليام بيوم الاب


في المقال الذي كتبه الامير وليام تحدث الامير وهو والد لطفلين عن مسؤوليته في الاهتمام بالصحة النفسية والجسدية لطفليه الامير جورج (George) والاميرة تشارلوت (Charlotte) ولقد كتب عن ذلك يقول: "اليوم احتفل بعامي الثالث كوالد. بالنسبة لي فإن هذا اليوم (يوم الأب) ليس فقط للاحتفال والشعور بالامتنان لأن لدي اسرة واطفال صغار، ولكن لأن افكر مليا في كل ما تعلمته عن الابوة والمشكلات التي تواجه الاباء في جميع مراحل الحياة، وعلى وجه التحديد ذلك الوقت هو الوقت الذي أفكر فيه في مسؤوليتي اتجاه صحة طفلي وسلامتهم ليس فقط الجسدية وإنما النفسية أيضا".

 

واضاف الامير وليام قائلا: "لقد قضيت أنا وهاري (Harry) وكاثرين (Catherine) الكثير من الوقت في العمل على قضية الصحة النفسية. ما شاهدناه مرات ومرات كان حقيقة أن الكثير من المشكلات النفسية التي يعاني منها المراهقون والبالغون ترتبط ارتباطا وثيقا بتحديات ومشكلات لم يتم علاجها في مرحلة الطفولة.... وبينما تكون الظروف التي تتعلق بكل حالة مختلفة بطبيعتها، من الواضح تماما أن الاسرة كان يمكنها أن تساعد في مثل هذه الحالات إذا ما تحدثت بانفتاح عن التحديات والمشكلات النفسية التي توجد في المنزل".

دوق كمبريدج أنهى مقاله بنصيحة للاباء بأن يتحدثوا مع اطفالهم ويحاولوا تلبية احتياجاتهم النفسية ولقد تحدث عن ذلك وقال: "لذلك وبمناسبة يوم الاب في هذا العام، أنا اشجع جميع الاباء بأن يخصصوا بعض الوقت ليسألوا اطفالهم عن احوالهم وكيف تسير معهم الامور. تحدثوا مع زوجاتكم أو شريكاتكم أو اصدقائكم عن حياتكم كاباء وكيف تتعايشون معها، واعلموا أنه إذا كان ابنك أو ابنتك في حاجة إلى المساعدة فإنهم بحاجة إلى إرشاد ودعم والدهم أيضا بقدر حاجتهم إلى والدتهم".

حملة " Heads Together"


الامير وليام وزوجته كيت وشقيقه الاصغر الأمير هاري شاركوا معنا في إطلاق حملة " Heads Together" وقاموا بتقديم الحملة في مقطع فيديو نشر في شهر مايو وفي مقطع الفيديو تحدث كل منهم عن اهمية الحديث بانفتاح عن المشكلات النفسية ولقد تحدثت كيت عن ذلك وقالت: "الصحة النفسية لا تقل أهمية عن الصحة الجسدية". وقال الامير هاري: "جميعنا يمكن أن يقوم بدوره من خلال الحديث والاستماع لبعضنا البعض ومساعدة بعضنا البعض على العثور على الدعم".