الاميرة ليونور تقوم باول مهمة رسمية في الثانية من عمرها

مادلين تحمل ابنتها

مادلين تحمل ابنتها

الاميرة ليونور تقوم باول مهمة رسمية

الاميرة ليونور تقوم باول مهمة رسمية

الاميرة ليونور تطل بفستان انيق

الاميرة ليونور تطل بفستان انيق

اسرة الاميرة مادلين تعيش في لندن

اسرة الاميرة مادلين تعيش في لندن

الاميرة ليونور تقوم باول مهمة رسمية في الثانية من عمرها

الاميرة ليونور تقوم باول مهمة رسمية في الثانية من عمرها

الاميرة ليونور

الاميرة ليونور

الاميرة ليونور (Leonore) اميرة السويد والتي تبلغ من العمر عامين فقط، قامت باول مهمة رسمية لها ولكن ليس في أي مكان بل في دوقيتها جزيرة غوتلاند (اللقب الرسمي للاميرة ليونور هو دوقة غوتلاند).

زيارة مزرعة الخيول


الاميرة ليونور بدأت ارتباطها الرسمي الاول فور وصولها إلى غوتلاند يوم الجمعة بصحبة والدتها الاميرة مادلين (Madeleine) ووالدها رجل الاعمال كريس اونيل (Chris O'Neill)، حيث قامت الاميرة ليونور بزيارة مزرعة للخيول في الجزيرة بصحبة والديها وهي ذات مغزى خاص حيث شهدت اعداد الخيول في الجزيرة تناقصا ملحوظا منذ حقبة التسعينيات ولكن مازال هناك اعداد قليلة من المزارعين الذين يقومون بتربية الخيول.

الاميرة ليونور ظهرت خلال زيارتها لمزرعة الخيول بفستان انيق باللونين الابيض والازرق، وخلال الزيارة شوهدت الاميرة الصغيرة وهي تقف بجانب مهر صغير ولكنها لم تقم بالتربيت على راسه وتركت والديها يتوليان هذه المهمة، وخلال هذه الزيارة التقطت مجموعة من الصور الطريفة للاميرة ليونور وهي تجري حافية القدمين في ارض المزرعة.

الاميرة ليونور تطل بفستان انيق


بعد ذلك غادرت الاميرة ليونور ووالديها المزرعة ثم اتجهوا إلى مدينة فيسبي في جزيرة غوتلاند حيث تناولت الاسرة طعام الغداء وقامت الاميرة ليونور باستبدال ملابسها، بفستان صيفي اخر باللونين الابيض والازرق، بعدها قامت الاسرة بزيارة متحف غوتلاند وهناك شاهدت معرضا جديدا مصمم خصيصا لتلبية احتياجات الزوار من الاطفال.

اسرة الاميرة مادلين تعيش في لندن


الاميرة ليونور وشقيقها الاصغر الامير نيكولاس (Nicolas) 11 شهر، يعيشان في مدينة لندن بصحبة والديهما، وكانت الاسرة قد انتقلت إلى لندن لتكون بالقرب من مقر عمل كريس، وبالرغم من اقامة الاسرة في خارج السويد إلا أنهما يحضران على زيارة السويد من حين لاخر للقيام بالمهمات الرسمية الموكلة إليهم باعتبارهم من افراد العائلة المالكة السويدية، ولحضور المناسبات الرسمية الهامة، كما حدث في شهر ابريل في هذا العام عندما سافرت الاسرة لحضور حفل عيد الميلاد السبعين للملك كارل السادس عشر جوستاف (Carl XVI Gustaf) ملك السويد، ولقد حرصت الاسرة أيضا على حضور حفل تعميد الامير اوسكار (Oscar) ابن ولية عهد السويد والذي اقيم في شهر مايو في هذا العام.