لاعب تنس يدعي وجود صداقة خاصة جمعته بالاميرة ديانا

اميره القلوب

اميره القلوب

لاعب كرة تنس يدعي وجود علاقة صداقة خاصة جمعته بالأميرة ديانا

لاعب كرة تنس يدعي وجود علاقة صداقة خاصة جمعته بالأميرة ديانا

سلوبودان قال أن مقابلته الأولى مع ديانا أكانت في عام 1987

سلوبودان قال أن مقابلته الأولى مع ديانا أكانت في عام 1987

سلوبودان جيفوجينوفيتش

سلوبودان جيفوجينوفيتش

ديانا في الهند عام 1992

ديانا في الهند عام 1992

لاعب التنس الصربي سلوبودان جيفوجينوفيتش (Slobodan Zivojinovic) أكد وجود علاقة صداقة خاصة جمعته بالاميرة الراحلة ديانا (Diana) وأنه قد قابل الاميرة في عام 1987 قبل مشاركته في بطولة ويمبلدون، وكان وقتها خطيبا لزوريكا ديزنكا (Zorica Desnica)، سلوبودان الذي يبلغ من العمر حاليا 52 عام، تحدث عن علاقته بالاميرة ديانا خلال مقابلة له مع صحيفة " Kurir" الصربية وقال: "في الحقيقة لا ارغب في التحدث عن هذا الامر بالكثير من التفصيل لأنها لم تعد بيننا الان ولكن ما يمكنني قوله هو لقد كان من الرائع يقرر شخصا مثلها أن يكون صديق لك ويأتي لمشاهدة مباراتك وتشجيعك"، وأضاف قائلا: "لم يسبق لي أن كان لدي مشجع ينتمي إلى العائلة المالكة، هذا الأمر لم يحدث معي من قبل"، صحيفة " Kurir" نشرت مقابلتها مع سلوبودان إلى جانب صورة التقطت لسلوبودان مع الاميرة ديانا في بطولة ويمبلدون في أواخر الثمانينيات.

المقابلة الاولى


سلوبودان جيفوجينوفيتش قال أن مقابلته الاولى مع ديانا اميرة ويلز الراحلة، كانت في عام 1987 وخلال الفترة التي كان يستعد فيها للمشاركة في بطولة ويمبلدون ولقد تحدث عن ذلك وقال: "لقد سألتني خلال لقائنا الاول عما إذا كنت لاعب التنس صاحب اسرع ضربة ارسال وقلت لها نعم"، وأضاف سلوبودان قائلا: "لقد كانت امرأة رائعة، معها يمكنني أن أتحدث عن أي شيء وكل شيء وحتى ابسط الاشياء يمكنها أن تصبح مميزة".

مقابلة ابن سلوبودان للاميرة ديانا


سلوبودان جيفوجينوفيتش قال أيضا أن الاميرة ديانا قابلت ابنه الصغير الذي لم يصدق في البداية أنها اميرة ولقد تحدث سلوبودان عن ذلك وقال: "عندما اخبرته أنها في الحقيقة اميرة لم يصدق ذلك لأن الاطفال لديهم صورة ذهنية محددة عن الامراء والاميرات اللاتي لا يمكن لأحد الاقتراب منهم بسهولة، ولكنها كانت شخصا مميزا وكانت رائعة مع الاطفال، لقد جعله هذا مرتبكا".

سلوبودان جيفوجينوفيتش انفصل بعد مقابلته لديانا بفترة عن خطيبته زوريكا ديزنكا، ولقد تقاعد واعتزل رياضة التنس في عام 1992 وبعد زواجه من زوجته ليبا برينا (Lepa Brena) وهي مغنية شهيرة من يوغوسلافيا.