الدوقة كاميلا تدعو مجرماً لتصميم ديكورات قصرها

الدوقة كاميلا

الدوقة كاميلا

الدوقة كاميلا تدعو مجرماً لتصميم ديكورات قصرها

الدوقة كاميلا تدعو مجرماً لتصميم ديكورات قصرها

الدوقة كاميلا بالسجن

الدوقة كاميلا بالسجن

زارت كاميلا دوقة كورنول وزوجة ولي عهد بريطانيا الأمير تشارلز، ورشة نظمتها جمعية إنسانية لتعليم السجناء مهارات حرفية أثناء قضاء العقوبة في سجن بركستون في جنوب لندن، حيث دعت مجرما محكوما عليه بالحبس لتصميم ديكورات قصرها.
 
وقال دارين الذي تخرج من دورة تدريبية نظمتها الجمعية الخيرية، ويقوم الآن بتدريب آخرين، إنه أبلغ الدوقة خلال زيارتها للسجن، بأنه تعلم الكثير في الورشة، وأضاف إنها طلبت منه أن يأتي ويصمم ديكور قصرها، فرد بالإيجاب، وقال إنه يود أن يأتي كذلك عسى أن يلتقي زوجها الأمير تشارلز أيضاً. 
 
دارين كان بنّاءاً في السابق، ولا يعرف شيئًا عن تصميم الديكورات، وأكد أنه حتى إذا كانت دوقة كورنول تمزح معه فسيكون قادرا على تصميم ديكور منزله أولا، وزارت الدوقة أيضا مطعم السجن، وتفقدت مطبخ السجن.  
 
وتعمل الجمعية الخيرية مع الشركات لمساعدة الخريجين من دوراتها على إيجاد فرص عمل، وإعادة بناء حياتهم كمواطنين صالحين حين يُفرج عنهم.