الملكة إليزابيث ترسل رسالة مواساة للشعب البريطاني بسبب..

الملكة إليزابيث

الملكة إليزابيث

عاصفة مؤسفة

عاصفة مؤسفة

الملكة إليزابيث

الملكة إليزابيث

العاصفة ديزموند

العاصفة ديزموند

 العاصفة ديزموند سيضطر الآلاف من الأشخاص إلى مغادرة منازلهم

العاصفة ديزموند سيضطر الآلاف من الأشخاص إلى مغادرة منازلهم

عبرت الملكة إليزابيث عن مواساتها وتعاطفها مع ضحايا العاصفة ديزموند (Storm Desmond) من خلال رسالة عبر الصفحة الرسمية للعائلة المالكة البريطانية على موقع تويتر. وكانت العاصفة ديزموند اجتاحت مناطق واسعة في اسكتلندا وشمال غرب إنكلترا خلال الأسبوع الماضي وتسببت في موجة كبيرة من الفيضانات ولقد قالت الملكة في رسالتها: "أرجو أن تنقلوا مواساتي إلى كل هؤلاء الذين تأثرت منازلهم أو مصدر رزقهم بسبب موجة الفيضانات الأخيرة، وأحب أيضا أن أقدم شكري إلى كل أعضاء فرق الإنقاذ من السلطات المحلية ورجال الجيش والمتطوعين والذين قدموا المساعدة في هذه الأوقات العسيرة"، الملكة إليزابيث وقعت رسالتها باسم Elizabeth R (R اختصار لكلمة Regina وتعني ملكة باللغة اللاتينية).
 
عاصفة مؤسفة
بسبب العاصفة ديزموند سيضطر الآلاف من الأشخاص إلى مغادرة منازلهم التي أغرقها الفيضان وما زال الآلاف حتى الآن يعيشون بدون كهرباء بعد أن تسببت العاصفة في انقطاع التيار الكهربي في الكثير من المناطق التي اجتاحتها، والأسوأ من ذلك أن خبراء الأرصاد الجوية يحذرون من موجة قادمة من الأمطار والعواصف، وكانت المناطق الأكثر تضررا من العاصفة ديزموند هي مقاطعة كمبريا، مقاطعة لانكشاير، ومناطق من مقاطعة شمال يوركشير، بالإضافة إلى جنوب إسكتلندا وشمال ويلز وشمال أيرلندا، وحتى الآن مازال هناك عدد كبير من المدارس المغلقة بسبب الفيضان وكذلك عدد من المستشفيات. ولقد تسببت العاصفة ديزموند في الكثير من الخسائر المادية وفي مقتل شخصين أحدهما في مقاطعة كمبريا والآخر في شمال أيرلندا وهو شخص كبير في السن.
 
لحسن الحظ بدأت موجة الفيضان في الانحسار وانخفض منسوب المياه وحاليا يعمل المهندسين على إعادة التيار الكهربائي في المقاطعات الشمالية في بريطانيا ولقد أعيد التيار الكهربي في معظم المناطق فيما عدا 1.500 منزل.