تقاليد ملكية بريطانية لأجازة أعياد الميلاد قد تثير دهشتك

كيت تقوم بفتح هدايا أعياد الميلاد

كيت تقوم بفتح هدايا أعياد الميلاد

كيت ووليام

كيت ووليام

وليام وكيت

وليام وكيت

الملكة إليزابيث يمكنها استقلال القطار إلى منزلها

الملكة إليزابيث يمكنها استقلال القطار إلى منزلها

الملكة إليزابيث والأمير فيليب

الملكة إليزابيث والأمير فيليب

 الذهاب الى المنزل عشية عيد الميلاد.

الذهاب الى المنزل عشية عيد الميلاد.

الملكة إليزابيث توقع بطاقات أعياد الميلاد

الملكة إليزابيث توقع بطاقات أعياد الميلاد

الملكة إليزابيث في غرفة White Drawing في منزل الملكة في ساندرينجهام

الملكة إليزابيث في غرفة White Drawing في منزل الملكة في ساندرينجهام

الأمير وليام وشقيقه الأمير هاري في مباراة عشية عيد الميلاد

الأمير وليام وشقيقه الأمير هاري في مباراة عشية عيد الميلاد

الكثير من الأشخاص وخاصة المعجبين بالعائلة المالكة البريطانية يعرفون التقاليد الملكية البريطانية المعلنة الخاصة باحتفالات أعياد الميلاد ومنها تقليد قضاء العائلة المالكة البريطانية لاحتفالات أعياد الميلاد في منزل الملكة في ساندرينجهام إلا أن هناك عدداً من التقاليد الأخرى التي تقوم بها العائلة المالكة البريطانية في خلال فترة احتفالات أعياد الميلاد والتي لا يعرفها الكثيرون، تعالوا معنا لنتعرف على مجموعة من التقاليد الملكية البريطانية لأجازة أعياد الميلاد والتي قد تثير دهشتك:
 
توقيع بطاقات أعياد الميلاد: 
الملكة إليزابيث ترس ما يقرب من 800 بطاقة تهنئة بمناسبة أعياد الميلاد للرؤساء والسياسيين ولأصدقائها وأقاربها في كل عام، والحقيقة فإن الملكة إليزابيث تقوم بتوقيع هذا العدد الكبير من البطاقات في عطلتها السنوية الصيفية في قلعة بالمورال في إسكتلندا، الملكة إليزابيث توقع بطاقات التهنئة بأعياد الميلاد للرؤساء والسياسيين باسم "Elizabeth R" (Elizabeth R: إليزابيث، R اختصار لكلمة regina وتعني ملكة باللغة اللاتينية)، وتوقع البطاقات المرسلة لأصدقائها باسم إليزابيث أما البطاقات المرسلة لأقاربها فإنها توقعها باسم "Lilibet" (ليليبيت واسم التدليل الذي أطلقه عليها والدها)، الملكة إليزابيث اعتادت أيضا تقديم هدايا أعياد الميلاد للعاملين لديها وإرسال أشجار أعياد الميلاد من منزلها في ساندرينجهام إلى المدارس المحلية في المنطقة.
 
استقلال القطار إلى منزلها في ساندرينجهام: 
الملكة إليزابيث يمكنها استخدام القطار الملكي في أي وقت تشاء أو استخدام وسيلة مواصلات أخرى إلا أنها تفضل استقلال القطار التقليدي الذي يستقله العامة لتذهب إلى منزلها في ساندرينجهام للاحتفال بعطلة أعياد الميلاد، تكلفة تذكرة القطار في الدرجة الأولى التي تستقلها الملكة حوالي 54.90 جنيه إسترليني (حوالي 83 دولار أمريكي)، ودائما ما تقوم الملكة لحجز عربة قطار كاملة في الدرجة الأولى لها ولحاشيتها، الملكة تفضل أن تسافر في القطار مبكرا وقبل موعد الاحتفال بأعياد الميلاد وذلك حتى تشرف على الاستعدادات الخاصة بالاحتفال بأعياد الميلاد ولذلك فإنها تصل إلى ساندرينجهام خلال الفترة ما بين 17 و20 ديسمبر في كل عام.
 
مباراة عشية عيد الميلاد: 
خلال السنوات الماضية اعتاد الأمير وليام وشقيقه الأمير هاري على لعب مباراة كرة القدم مع العاملين في منزل الملكة في ساندرينجهام في عشية عيد الميلاد، وغالبا ما يقوم عدد من أفراد العائلة المالكة لمشاهدة المباراة وفي عام 2014 قامت كيت ميدلتون بمشاهدة المباراة والتي شارك فيها أيضا شقيقها جيمس الذي لعب في فريق الأمير هاري.
 
تناول الشاي مع الأسرة في عصر يوم الاحتفال بعشية عيد الميلاد: 
اعتادت الملكة وأسرتها على الاجتماع في غرفة "White Drawing" في منزل الملكة في ساندرينجهام وشرب الشاي معا، ولقد اعتادت الملكة أيضا أن تقوم بإطعام كلابها الوليزية قصيرة القامة أثناء تناولها للشاي مع أسرتها في ذلك الوقت.
 
فتح هدايا أعياد الميلاد: 
بعد تناول الشاي في عصر يوم الاحتفال بعشية أعياد الميلاد تذهب العائلة المالكة لفتح الهدايا التي تلقوها في أعياد الميلاد وهو تقليد يتخلله الكثير من المرح طبقا لما ذكره المقربون من العائلة المالكة البريطانية وما أكده أيضا فيسكونت لينلي (Viscount Linley) وهو ابن شقيقه الملكة إليزابيث (الأميرة مارجريت) وفي ذلك الوقت يقوم أفراد العائلة المالكة بفتح الهدايا التي تلقوها بمناسبة أعياد الميلاد وهي عادة ما تكون هدايا غريبة وغير تقليدية مثل الهدية التي أهداها الأمير هاري لجدته الملكة إليزابيث في أحد الأعوام وكانت عبارة عن كاب استحمام لتغطية الشعر يحمل عبارة " Ain't Life a B*tch" (أليست الحياة لعينة؟).