تاج Mellerio Floral العشق الأبدي للملكة ليتيزيا

بين تاج Mellerio Floral والملكة ليتيزيا حب أبدي

بين تاج Mellerio Floral والملكة ليتيزيا حب أبدي

في حفل تنصيب زوجها ملك اسبانيا

في حفل تنصيب زوجها ملك اسبانيا

ليتيزيا

ليتيزيا

 من الأجمل

من الأجمل

الملكة صوفيا ترتديه

الملكة صوفيا ترتديه

الجميلة ليتيزيا لا تستغنى عن التاج

الجميلة ليتيزيا لا تستغنى عن التاج

ارتدته شقيقة الملكة بزواجها

ارتدته شقيقة الملكة بزواجها

 ارتدته لسنوات الملكة صوفيا

ارتدته لسنوات الملكة صوفيا

 الاميرة ليتيزيا قبل ان تصبح ملكة كانت ترتديه

الاميرة ليتيزيا قبل ان تصبح ملكة كانت ترتديه

Mellerio Floral

Mellerio Floral

الملكة ليتيزيا ظلت طوال عقد كامل وقبل تتويجها ملكة لإسبانيا، تحمل لقب أميرة أستورياس، وخلال هذه الفترة شوهدت مرات عديدة وهي ترتدي تاج " Mellerio Floral" (تاج ميلليريو الزهري).
 
تاج درب الملكة
بدا من الواضح أنها تحب ارتداء هذا التاج كثيراً، ويبدو أن مشاعر الملكة ليتيزيا حيال التاج لم تتغير، فحتى الآن مازالت الملكة ليتيزيا ترتدي هذا التاج الذي ارتدته كثيرا كأميرة، على الرغم من مرور عام كامل وخمسة أشهر على تتويجها ملكة لإسبانيا (وذلك بعد تنحى الملك خوان كارلوس الأول عن العرش في شهر يونيو عام 2014 وتتويج زوجها الملك فيليب السادس ملك لإسبانيا خلفا لوالده).
 
الملكة ليتيزيا (43 عاما)، شوهدت مرات عديدة وهي ترتدي تاج " Mellerio Floral"، ومنها في الحفل الرسمي الأخير الذي حضرته وهي تحمل لقب أميرة أستورياس والذي سبق تنحي الملك خوان كارلوس رسميا عن العرش بأيام قليلة، ولقد ارتدت الملكة ليتيزيا هذا التاج أيضا بعد ظهورها للمرة الأولى وهي تحمل لقب ملكة إسبانيا في حفل عشاء رسمي، ولقد ارتدت الملكة ليتيزيا هذا التاج أيضا في مناسبات وحفلات رسمية عديدة ومنها حفل زفاف الأميرة فيكتوريا ولية عهد السويد على الأمير دانيال في عام 2010، وارتدته أيضا في حفل العشاء الرسمي الأخير الذي حضرته الأميرة بياتريس وهي تحمل لقب ملكة هولندا قبل أن تتنازل عن العرش لابنها الأمير فيليم ألكسندر في عام 2013.
 
إذاً ما قصة هذا التاج الذي تحبه ملكة إسبانيا كثيرا؟
تاج "Mellerio Floral" هو تاج جميل مزين بأشكال الزهور المصنوعة من الماس وأوراق الزهور المصنوعة من الماس ويمكن تحويلة وارتدائه كقلادة والعكس، ولقد قامت بصنعه دار المجوهرات الفرنسية الشهيرة "Mellerio dits Meller" (ميلليريو) في أواخر القرن التاسع عشر، ولقد قدم هذا التاج هدية للملكة صوفيا-وهي والدة الملك فيليب زوج الملكة ليتيزيا- من الجنرال فرانسيسكو فرانكو بمناسبة زواجها من الملك خوان كارلوس الأول، ويقال أن الملكة صوفيا قد ارتدت هذا التاج للمرة الأولى في الحفل الرسمي الذي سبق حفل زفافها على الملك خوان كارلوس وكان ذلك في عام 1962.
 
تاج "Mellerio Floral" ما زال ملك الملكة صوفيا ولكن الملكة ليتيزيا كثيرا ما تستعير هذا التاج لترتديه في المناسبات الرسمية، وجدير بالذكر أن هناك العديد من أميرات العائلة المالكة الإسبانية قد قمن باستعارة هذا التاج ومنهن الأميرة إيلينا دوقة لوجو وهي ابنة الملك خوان كارلوس والملكة صوفيا، ولقد ارتدت هذا التاج مرات عديدة وهي شابة صغيرة، بينما قامت شقيقتها الأميرة كريستينا بارتداء التاج في حفل زفافها في عام 1997.