الملكة رانيا تتبنى هموم اللاجئين في قمة المرأة

الملكة رانيا والاميرة بياتريس

الملكة رانيا والاميرة بياتريس

اناقة فائقة

اناقة فائقة

الملكة رانيا تناقش قضية اللاجئين أثناء تواجدها في لندن

الملكة رانيا تناقش قضية اللاجئين أثناء تواجدها في لندن

اثناء المؤتمر

اثناء المؤتمر

قضية اللاجئين التي باتت تشكل أزمة كبيرة في الدول الأوروبية ومنطقة الشرق الأوسط هي واحدة من القضايا التي تشكل أهمية كبيرة لدى الملكة رانيا ملكة الأردن، ولذلك فقد ناقشت هذه القضية خلال كلمتها في قمة المرأة في العالم في يوم الخميس في العاصمة البريطانية لندن.
 
كلمة رانيا
الملكة رانيا تحدثت عن أزمة اللاجئين خلال كلمتها في قمة المرأة في العالم وقالت: "الوضع في سوريا لم يكن ليتخذ هذا المنحنى السيء لو لم يكن هناك حالة من الجمود السياسي بين الدول المختلفة بسبب وجود مصالح وأجندات مختلفة لهذه الدول، هذا الجمود السياسي امتد ليشمل طريقة التعامل مع الأزمة السورية".
 
الأردن ملجأ اللاجئين
الأردن واحدة من الدول التي استضافت العدد الأكبر من اللاجئين وقد تسبب ذلك في تزايد الضغوط الاقتصادية على دولة الأردن وتحدثت الملكة رانيا عن ذلك وقالت: "25% من ميزانية الدولة في الأردن تذهب لتغطية نفقات استضافة اللاجئين، والأردن ليست من الدول الغنية، إنها ليست مثل دول الخليج ولذلك فإن كبر هذه الأزمة تجعل من الصعب علينا أن نتأقلم على هذا الوضع".
 
العديد من النساء من جميع أنحاء العالم حضروا قمة "المرأة في العالم" لهذا العام والتي انعقدت في يومي 8 و9 أكتوبر وناقشت هؤلاء النساء عدد من القضايا الإنسانية والمجتمعية الهامة، وممن حضرن قمة المرأة في العالم لهذا العام من أفراد العائلات المالكة الأميرة بياتريس  التي ظهرت بفستان أحمر قصير وجوارب سوداء طويلة وحذاء أسود أنيق أثناء حضورها قمة المرأة في العالم لهذا العام.