مقاضاة منتجي فيلم توم كروز بتهمة القتل الخطأ

مقاضاة منتجي فيلم توم كروز بتهمة القتل الخطأ

مقاضاة منتجي فيلم توم كروز بتهمة القتل الخطأ

الحادث يعود لـ 11 سبتمبر  2015

الحادث يعود لـ 11 سبتمبر 2015

أسرة الضحايا أتهمت الشركة بعدم الأخذ بمعيار السلامة المهنية

أسرة الضحايا أتهمت الشركة بعدم الأخذ بمعيار السلامة المهنية

دفاع شركات الانتاج أكد أن الاجراءات نفسها تم اتباعها مع طائرة توم كروز

دفاع شركات الانتاج أكد أن الاجراءات نفسها تم اتباعها مع طائرة توم كروز

توم كروز

توم كروز

تقدمت أسرة أحد ضحايا حادث تحطم إحدى الطائرات فى كولومبيا بدعوى ضائية ضد منتجو فيلم American Made والذي يقوم ببطولته توم كروز Tom Cruise حيث أتهمت شركة Imagine Entertainment وعدد من الشركات الأخرى المشاركة فى عملية الانتاج بعدم الأخذ بإجراءات السلامة المهنية، حرصا من الشركة على التوفير فى النفقات وعدم التأخير فى الجدول الخاص بعمليات التصوير.

تفاصيل القضية

أسرة الضحية كارلوس بيرل أحد الضحايا الثلاث فى حادث تحطم الطائرة تقدموا أمس الأربعاء بدعوى قضائية أمام محكمة لوس أنجلوس العليا، على خلفية تعرض احدى الطائرات من نوع  Aerostar 600 ذات المحركين للتحطم فى 11 سبتمبر 2015، فى منطقة الغابات بعد إقلاعها من منطقة روت بعشر دقائق فقط.

طالع أيضا: أغلى 5 أدوار فى السينما الأمريكية

طالع أيضا: مشاهير اصدقاء بالرغم من الانفصال

استند دفاع شركات الانتاج إلى أن أصر الاقلاع بالطائرة، وأنه لديه خبرة كاملة بضرورة اتباع اجراءات السلامة المهنية الخاصة بالطيران، وأن عملية الاقلاع بالطائرة تمت بناءا على موافقته، فيما أكد محامي الضحية أن بيرل لا يزال طالبا يدرس الطيران وكان من المفترض أن يشارك فقط فى عملية نقل الطائرة من كولومبيا للولايات المتحدة.

دفاع شركات الانتاج أكد أن هناك طائرة هليكوبتر تقل الممثل توم كروز، أقلعت من نفس المطار بعد هذه الطائرة على الفور، وتم اتباع نفس اجراءات السلامة المهنية عليها مثل التى تمت على الطائرة المنكوبة، ووصلت بأمان إلى الولايات المتحدة.

قصة الفيلم

American Made يحكي عن قصة أحد الطيارين الذي يتم تجنيده من قبل أجهزة الاستخبارات الأمريكية للإيقاع بأحد أكبر تجار المخدرات ويدعى بابلو اسكوبار، فى عملية أطلق عليها البعض أنها واحدة من أكبر عمليات سرية في تاريخ الولايات المتحدة.

وخلال تصوير الفيلم وقع حادث الطائرة في شهر سبتمبر الماضي، قتل فيه شخصان هما الان بوروين والطيار كارلوس بيرل، وإصابة شخص ثالث يدعى جيمي لي جارلاند بجروح.