أدريس ألبا و بري لارسون ينضمان للجان الأوسكار

أدريس ألبا

أدريس ألبا

بيري لارسون

بيري لارسون

اوسكار ايزاك

اوسكار ايزاك

ميشيل رودريجيز

ميشيل رودريجيز

ويل سميث

ويل سميث

وجهت اللجنة المسئولة عن اختيار وتقييم الاعمال المرشحة لجوائز الأوسكار دعوات لـ 683 شخص للانضمام إليها خلال الفترة المقبلة، وهي الخطوة التى تم اتخاذئها بعد اتهامات لاعضاء اللجنة بعدم الحيادية وافتقارها للتنوع.

الاعضاء الجدد

ومن بين الممثلون الذين وجهت لهم الدعوة إدريس إلبا Idris Elba وأميركا فيريرا America Ferrera وأوسكار ايزاك Oscar Isaac وجون بوييجا John Boyega وإيفا منديز Eva Mendes، راشيل ماكآدامز Rachel Makadams، ميشيل رودريجيز Michelle Rodriguez، إلى جانب بيري لارسون Perry Larsson الحاصلة على جائزة أوسكار أفضل ممثلة هذا العام، فيما تم تجاهل توجيه الدعوة للمممثل ويل سميث Will Smith، وتم مراعاة أن تكون الاختيارات بنسب معينة حيث أن 46 % من المدعويين للعضوية نساء و41 % منهم من الملونين، كما تراوحت أعمار الشريحة المختارة ما بين 24 و91 عاما، علاوة على وجود مخرجون ومنتجون، ضمن الشخصيات التى وجهت لها الدعوة.

وكانت قائمة عضوية الأكاديمية من المصوتين لجوائز الاوسكار تشمل عضوية فقط 25٪ إناث و 8٪ الملونين، وفقا للاعداد التى أعلنتها الأكاديمية فى وقت سابق، وفى حال تم قبول الدعوات التى أرسلتها لجنة الأوسكار سيصبح عدد أعضاء لجنة الأوسكار 7789 عضو.

فيما أوضحت تشيريل بوني ايزاكس رئيسة أكاديمية فنون الصور المتحركة المسئولة عن تشكيل لجنة جوائز الأوسكار، في بيان لها أن اضافة اعضاء جدد لجنة تقييم جوائز الاوسكار، يأتى حرصا من الاكاديمية على ضم العناصر الجديدة الفعالة في قطاع صناعة الأفلام.

اتهامات بالعنصرية

يذكر أنه تم تدشين هاشتاج بعنوان #OscarsSoWhite العام الماضي فور الاعلان ترشيحات الاعمال الفنية للمنافسة على جوائز الأوسكار العام الماضي، فضلا عن أن الفائزين خلال العاميين الماضيين بجوائز الأوسكار خلال العامين الماضيين كانوا جميعا من البيض، وتعهدت الاكاديمية المسئولة عن تشكيل لجنة جوائز الأوسكار بزيادة اعضائها مما يسمح بزيادة أعداد الملونين والنساء، على أن تستمر مراحل الاحلال والتجديد على اعضاء اللجنة حتى 2020 لتكون نسب التمثيل العرقي متقاربة.