روجينا : محمد رمضان لم يخطىء ليجد كل هذه الانتقادات

روجينا

روجينا

روجينا ومحمد رمضان فى مشهد من

روجينا ومحمد رمضان فى مشهد من "الأسطورة"

روجينا تفصح عن سبب إنسحابها من مسرحية

روجينا تفصح عن سبب إنسحابها من مسرحية "رئيس جمهوريه نفسه"

روجينا مع زوجها أشرف زكى

روجينا مع زوجها أشرف زكى

روجينا تتحدث عن أزمة الطبال

روجينا تتحدث عن أزمة الطبال

بخطواط ثابته، تحاول الفنانة روجينا أن تصل إلى مكانة خاصة لدى الجمهور، وتعمل على إختيار أدوارها بعناية ، وهو ما تسبب فى وضعها ضمن قائمة نجمات الصف الأول، على الرغم أنها لم تبحث عن ذلك  يوماً ما.

"هى" إلتقتت بروجينا فى حوار خاص من القلب للحديث عن أخر أعمالها"الأسطورة" و"الطبال" والتى شاركت بهما فى موسم رمضان الماضى.. وتحدثت روجينا خلال هذا الحوار عن تعاونها مع محمد رمضان، وحقيقة خلافها مع محمد سامى .. كما تتحدث لأول مرة عن سبب إعتذارها عن مسرحية "رئيس جمهورية نفسه" التى قدمها رمضان العام الماضى وأسرار وكواليس تعرفها فى السطور القادمة

فى البداية كيف جاء التعاون بينك وبين محمد رمضان فى "الأسطورة"؟

محمد رمضان صديق لى منذ سنوات طويلة وزوجى أشرف زكى هو السبب فى دخوله المعهد العالى للفنون المسرحية، فصديق للعائلة منذ سنوات طويلة وعندما عرض علي المسلسل، وعلمت أننى سوف أقدم شخصية "حنان" زوجة رفاعى الدسوقى لم اتردد للحظة لأننى كنت أنتظر العمل مع رمضان منذ فترة طويلة لإقتناعى التام بموهبته الفنية، ونحن على المستوى الشخصى يوجد بينا كيماء وثقة، وصلت لدرجة أننى أستشيره  فى بعد الأمور العائلية لأنه شخص مثقف وأراءه دائمة مبنية على مواقف وقعت من قبل.

مسلسل"الأسطورة" شهد العديد من الخلافات التى وقعت بين المخرج وعدد من الفنانات المشاركات فى العمل وتررد أنك من ضمن تلك القائمة فهل هذا صحيح؟

انا معروف عنى فى الوسط الفنى اننى لا احب المشاكل نهائياً فمنذ بداياتى الفنية وحتى الأن لم أدخل فى صراع مع أحد أو خلاف مع فنانة وتارخى يشهد بذلك، فانا أحب شغلى جداً،  وعندما أدخل لوكيشن التصوير أتقمص روح الشخصية التى أجسدها ويكون تركيزى فى العمل الذى أقدمه، وعلاقتى بكل فريق العمل جيدة ولم يحدث هناك اى خلافات.

روجينا

تردد أن محمد رمضان كان يتعامل داخل اللوكيشن بشىء من التعالى عقب النجاحات التى حققها من قبل فهل لاحظتى ذلك؟

بالعكس محمد رمضان من أكثر الشخصيات المخلصة لشغلها جداً، فهو شخص مثقف وواعى ولم أرى منه أى نوع من أنواع التعالى فهو يتعامل مع الجميع من أصغر عامل فى اللوكيشن إلى المخرج بكل إحترام وود وهذه ما يميزه عن غيره.

منذ عرض المسلسل وخرج العديد من الإنتقادات بسبب فارق السن بينك وبين رمضان لكونك أكبر منه سناً وتجسدى دور زوجته فماذا عن ردك؟

ليس لدى رد على هذا السؤال.. هذه أراء صحفيين وليس مشاهدين وأنا لم ألتفت إليهم إطلاقاً وانا فى النهاية أجسد فى المسلسل زوجة رفاعى الدسوقى  الذى يكبر عن شقيقه ناصر بعدة سنوات  وأعتقد أنه السن المناسب لى.

من مسلسل"الأسطورة" إلى مسلسل "الطبال" التى شاركتى فيه إيضاً خلال هذا العام البعض يرى أنه لم يحقق النجاح المتوقع له فهل لديك أسباب لهذا؟

انا رأى مختلف تماما بالعكس مسلسل"الطبال" حقق نسبة مشاهدات عالية والكثير من الجمهور الذى أقابله فى الشارع يحدثنى على شخصية "سوسكة" التى قدمتها فى العمل فانا راضية تماما عن العمل وعن نسبة مشاهدة إيضاً.

روجينا

ولكن المسلسل شهد فى حلقاته الأخيرة العديد من المشاكل وعلى راسها إنسحاب مؤلف العمل فهل هذا أثر على المسلسل ؟

انا أتحدث معك فى عملى وشخصيتى التى أجسدها، وأنا أعترف لك أننى لم اقابل أى مشاكل فى العمل وهو بالنسبة لى عمل جيد وتلقيت العديد من ردود الأفعال الإيجابية تجاهه.

كثير من الفنانات خلال هذا الموسم واجهن خلافات مع المنتجين بسبب وضع أسمهن على التتر بشكل غير لائق فهل روجينا راضية على وضع أسمها فى تترى "الأسطورة " و"الطبال"؟

لا أعلم كيف هذا يجدث لأن وضع أسم الفنان على التتر  يتم الإتفاق عليه بناءا على العقد المبرم بينهما، وهذا ما حدث معى وأتفقت على وضع أسمى بشكل معين وتم وضعه حسب الإتفاق بيننا، وهذا حق للطرفين، و مبدئى فى كل عمل أخوضه، ولو تم وضع أسمى بشكل غير لائق بقرر الإنسحاب من العمل قبل الإتفاق عليه من الأساس.

بالعودة إلى مسلسل"الأسطورة" مرة أخرى أعلم جيداً أنك من أوائل المنضمين للعمل فهل بالفعل تم تغير نهاية المسلسل كما أشيع مؤخرا؟

انا لا أعلم من المستبب فى هذة الشائعة ، فقد إنتهينا من تصوير المسلسل قبل دخول شهر رمضان ، وبدأنا تصويره وكان لدينا 20 حلقة كاملة من المسلسل وإستلمنا باقى الحلقات خلال التصوير، ونهاية المسلسل لم تتغير على الإطلاق ولا أعلم لماذا تم الترويج لهذة الشائعة.

تشاركى حالياً فى مسرحية "اهلا رمضان" مع محمد رمضان إيضاً فهل هذا إستثمار لنجاح الأسطورة ام كان هناك إتفاق عليه منذ البداية؟

أحب أن أعرفك معلومة لأول مرة أعلن عنها وهى أننى كنت المرشحة الأولى لمسرحية محمد رمضان الأولى والتى كانت تحمل أسم"رئيس جمهورية نفسه"، ولكن كنت مرتبطه بعمل خارج مصر ولم يحالفنى الحظ أنى اتعاون معه فى هذا العمل، ففكرة عملى معه فى المسرح قائمة منذ سنوات ولكن لا يوجد الوقت المناسب حتى أتت مسرحية"أهلا رمضان" وعرض عليا محمد الإشتراك معه أثناء تصوير الأسطورة وبالفعل وافقت عليها بعد عقد العديد من الجلسات مع فريق العمل وتوقعت أنه سيكون فريق ناجح وقد كان عقب النجاح الذى حققه العرض منذ عيد الفطر وحتى الأن.

أخيراً كيف ترى الهجوم الدائم على محمد رمضان كواحدة من أصدقائه المقربين ؟

ردى يتلخص فى جملة واحدة "لو لم تجد لك حاقد فأعلم أنك فاشل" ومحمد ناجح وطبيعى أن يلاقى كل هذة الإنتقادات، محمد شخص بيحب جمهور جدأ وبيشاركه فى كل لحظات حياته وأعتقد أن هذة سبب الثقة بينه وبين جمهوره ولم يفعل شىء غريب أو مثير للدهشة ليلقى كل هذة الإنتقادات.