رسالة من محمد عساف الى لينا القيشاوي

محمد عساف مع لينا القيشاوي قبل انفصالهما

محمد عساف مع لينا القيشاوي قبل انفصالهما

محمد عساف يحسم قراره بعدم العودة الى خطيبته

محمد عساف يحسم قراره بعدم العودة الى خطيبته

الثنائي محمد عساف ولينا القيشاوي انفصلا في شهر فبراير

الثنائي محمد عساف ولينا القيشاوي انفصلا في شهر فبراير

رغم مضي حوالي شهرين من اعلان انفصال النجم الفلسطيني محمد عساف عن خطيبته مقدمة البرامج لينا القيشاوي، الا ان نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي ما يزالون يثيرون قضية عودتهما الى بعض واحتمال تصالحهما خاصة بعد قصة حب بينهما.

هذه التأويلات والتأملات من جمهور الطرفين، دفعت محمد عساف الى كتابة رسالة مبطنة عبر "الفيسبوك" تحمل في معانيها الكثير الحسم للتأكيد على قراره النهائي بعدم رجوعه الى خطيبته السابقة حيث كتب :"لا تحزن على ما فات فإنه لن يعود، ولا تهتم لما هو قادم، فإنه لم يأت بعد، وعليك بالعيش في الحاضر والاستمتاع بكل لحظة من حياتك".

وكان الثنائي اعلنا في شهر فبراير 2016 عن خبر انفصالهما في بيان منفصل لكل منهما بدون ايضاح اسباب الخلافات بشكل مباشر. 

بماذا علّقت لينا قيشاوي بعد انفصالها عن محمد عساف؟

يا فرحة ما تمت: انفصال محمد عساف ولينا قيشاوي نهائياً

"ظلال البردة" تجمع محمد عساف مع لطفي بوشناق

محمد يتعرض للقرصنة
من ناحية ثانية، تعرض حساب النجم الفلسطيني على موقع "انستغرام" الى السرقة من قبل "الهاكرز"، واطلق عساف بيانا عبر صفحته على "الفيسبوك" اعلن من خلاله عن قرصنة الحساب وعدم مسؤوليته عن أي شيء ينشر عليه حتى إعلان استعادته في اقرب وقت.