تايلور سويفت ترتدي بلوفر صنعه لها أحد معجبيها

خجل تايلور

خجل تايلور

تايلور سويفت تلاعب حيوانها الاليف بطريقة مرحة

تايلور سويفت تلاعب حيوانها الاليف بطريقة مرحة

تايلور سويفت ترتدي بلوفر صنعه لها أحد معجبيها

تايلور سويفت ترتدي بلوفر صنعه لها أحد معجبيها

تايلور بجانب والدتها

تايلور بجانب والدتها

تايلور سويفت لا تشتهر فقط بكونها واحدة من أكثر المغنيات الشابات نجاحا وموهبة وإنما تشتهر أيضا بعلاقتها القوية بمعجبيها ومشاركتها إياهم في العديد من المشكلات الشخصية ولقد وصلت العلاقة القوية بين سويفت ومعجبيها إلى تبادل النصائح والهدايا، ولقد كانت أحدث الهدايا التي تلقتها سويفت من معجبيها الأوفياء بلوفر جميل مصنوع يدويا ويحمل صورة سويفت بالأبيض والأسود عندما كانت تغني في حفل موسيقي لها.
 
ماهي قصة المعجب؟
القصة وراء هدية تايلور سويفت الجديدة هي أن أحد معجبي/معجبات تايلور سويفت قام بإعطاء البلوفر الذي يحمل صورة سويفت لوالدة سويفت أندريا وكان ذلك في حفل موسيقي لتايلور سويفت أقيم في يوم الأحد 6 سبتمبر في مركز بيبسي في دنفر، سويفت نشرت صورة لها على الانستجرام وهي ترتدي هذا البلوفر وكتبت معلقة عليها: "هناك شخص ما قام بحياكة هذا البلوفر من أجلي وأعطاه لأمي في حفل الليلة، لقد أصبح هذا البلوفر يعني لي الكثير بسرعة كبيرة، لقد أصبح كل شيء بالنسبة لي، شكرا لك أيها الشخص الغامض يا من قمت بحياكته".
 
تايلور داعمة دائما لوادتها
أندريا سويفت والدة تايلور سويفت كانت متواجدة في الحفل الموسيقي لتايلور سويفت في مركز بيبسي في دنفر (Pepsi Center) وهو واحد من حفلات الجولة الموسيقية العالمية الجديدة لسويفت والتي تحمل اسم "1989"، أندريا سويفت اعتاد حضور جميع حفلات ابنتها تايلور ولكنها الآن أصبحت لا تظهر في جميع الحفلات بسبب اضطرارها للذهاب لجلسات العلاج من مرض السرطان والذي تم الإعلان عن إصابتها به مؤخرا، ولكن على الرغم من ذلك فإن أندريا تقوم بحضور أكبر عدد ممكن من حفلات ابنتها تايلور لتقوم بتقديم الدعم لها.