هل ترغب ميشيل أوباما في أن تصبح مثل بيونسيه؟

بيونسيه تلقي التحية على اوباما

بيونسيه تلقي التحية على اوباما

ميشيل اوباما

ميشيل اوباما

بيونسيه

بيونسيه

 بيونسيه وميشيل

بيونسيه وميشيل

بيونسيه تسلم على ميشيل

بيونسيه تسلم على ميشيل

 بيونسيه تغني لميشيل وباراك اوباما

بيونسيه تغني لميشيل وباراك اوباما

نشرت السيدة الأمريكية الأولى أو " FLOTUS" كما يطلق عليها الأمريكيين (FLOTUS وهو لقب غير رسمي يطلق على السيدة الأمريكية الأولى، وهو اختصار لعبارة السيدة الأولى للولايات المتحدة الأمريكية: First Lady of the United States) مقطع فيديو طريف على موقع الانستجرام، تظهر فيه وهي تجيب على أسئلة مغني الراب ويل ولقد سألها ويل في مقطع الفيديو: "إذا أتيحت لك الفرصة لتعملي في أشياء أخرى فماذا تحبي أن تكوني؟"، فردت عليه السيدة الأمريكية الأولى وقالت: "كنت سأحب أن أكون بيونسيه".
 
بيونسيه والسيدة ميشيل أوباما جمعتهن في الماضي علاقة إعجاب متبادل تطورت إلى صداقة قوية، وكانت بيونسيه وزوجها من داعمي الرئيس الأمريكي باراك أوباما خلال حملته الانتخابية الرئاسية وأقاما حملات لجمع التبرعات للحملة الانتخابي، ولقد قامت بيونسيه بالغناء في حفل تنصيب باراك أوباما رئيسا للولايات المتحدة، ولقد اصطحبت ميشيل أوباما في إحدى المرات لحفل موسيقي لبيونسيه، كما قامت بيونسيه بالغناء في حفل عيد ميلاد ميشيل أوباما الخمسين.
 
حملة خيرية
الفيديو الذي نشرته ميشيل أوباما في يوم الجمعة هو جزء من الدعاية لحملتها الخيرية " Reach Higherوهي حملة تهدف لتشجيع الطلاب على اتخاذ خطوات مبكرة تتعلق بمستقبلهم وكذلك تشجيعهم على توسعة مداركهم والاتجاه نحو مصادر أخرى للتعليم بخلاف المدرسة الثانوية ، ومغني الراب ويل هو أحد الداعمين لحملة ميشيل أوباما الجديدة وكان من ضمن من حضروا اللقاء الذي استضافته السيدة أوباما في البيت الأبيض في بداية هذا الشهر للحديث عن التحديات التي تواجه الطلاب في مجال التعليم والفرص المتاحة لهم، ولقد حضر هذا اللقاء مجموعة من الشخصيات العامة الداعمة للحملة بالإضافة إلى أكثر من 130 طالب يستعدون لدخول الجامعة.