جويل حاتم نادمة "على عملتها" ولا تخشى الشماتة!

جويل حاتم

جويل حاتم

جورج الراسي برفقة جويل حاتم

جورج الراسي برفقة جويل حاتم

جورج الراسي برفقة جويل حاتم

جورج الراسي برفقة جويل حاتم

تغريدة جويل

تغريدة جويل

جويل حاتم

جويل حاتم

بعد حالة الضجة التي أثارتها عارضة الأزياء جويل حاتم بإعلانها خبر طلاقها من الفنان جورج الراسي عبر صفحة "الفيسبوك" صباح أمس، عادت لتعرب عن ندمها ليلاً وتسرعها لنشر مثل هكذا قرار على الملأ.
 
وكتبت العارضة اللبنانية عبر صفحتها على "الفيسبوك" :"بدي قلكن من قلبي وحياة ابني جو أنا ندمانة على الي عملتوا، صحيح تخانقنا أنا وجورج وهو فلّ بس ما بدي طلق بدي عيلة حلوة وأنا حكيت على الفيسبوك من قهري، يلي بدو يشمت فينا يسطفل وأنا بدي أشكر كل الأشخاص الي دعمونا".
 
وكانت جويل أعلنت لجمهورها خبر انفصالها من جورج، مؤكدة أن الخبر ليس كذبة ولا ترغب بالبقاء مع زوجها.
 
وقد أثار اعلان جويل طلاقها من ثم التراجع عن قرارها جملة من التساؤلات بين الجمهور من ضمنها: هل يحق للفنان أن ينشر خلافاته علناً على مواقع التواصل الإجتماعي؟ أم أن جويل وجورج اتفقا على فبركة هذا الخبر لغاية في نفس يعقوب؟ فالبعض رجح أن الهدف من وراء ذلك جذب الأضواء اليهما.
 
من جهة ثانية، تحدثت معلومات صحافية أن سبب خلاف الثنائي يعود الى ما كتبته جويل على صفحتها بعد حلقة سيرين عبد النور في المتهم عبر شاشة LBCI بأنها "ست الستات"، متجاهلة خلاف شقيقة زوجها أي نادين الراسي مع سيرين عبدالنور ووصوله الى المحاكم.
 
من جهتها، ردت نادين الراسي على هذا الكلام قائلة في تصريح صحافي: "وانا اقول ايضاً عن سيرين بأنها "ست الستات"، ولا اقبل ان اخرب بيت شقيقي بسبب هذا الكلام".