بالصور: أشهر نجوم هوليوود يغرقون في "تحدي الثلوج"

 تايلور سويفت شاركت التحدى

تايلور سويفت شاركت التحدى

 ديمى لوفاتو فى الطريق للثلج

ديمى لوفاتو فى الطريق للثلج

 سيلينا غوميز بعد التحدى

سيلينا غوميز بعد التحدى

 فينيسا هودجينز

فينيسا هودجينز

كارا ديلفينج

كارا ديلفينج

ديمى لوفاتو ارتدت كل ملابسها.

ديمى لوفاتو ارتدت كل ملابسها.

 جيسيكا البا ونيكول ريتشى تحت الثلج

جيسيكا البا ونيكول ريتشى تحت الثلج

بريتنى سبيرز جاهزة للتحدى

بريتنى سبيرز جاهزة للتحدى

جيسيكا البا جاهزة للتحدى

جيسيكا البا جاهزة للتحدى

 أوبرا وينفرى تتحدى الثلوج

أوبرا وينفرى تتحدى الثلوج

هي: عمرو رضا
 
فعل الخير يثلج القلوب، ولكنه في عالم النجوم بات يثلج الجسم كله، بعدما تحولت الدعوات لتحدى "دلو الثلوج" لظاهرة أغرقت مواقع التواصل الاجتماعي، واتسعت دائرة المشاركة لتضم أغلب نحوم الفن والرياضة في العالم، تلبية لدعوة  الجمعية العالمية لعلاج أمراض السرطان ومرض التصلب العصبي، التي دعت لتسجيل التحدي ونشره على موقع اليوتيوب على أن يعود عائد الاعلانات لدعم جهودها فى مكافحة المرض. ويقال أن الأرقام بلغت حتى الآن 11 مليون دولار في أقل من أسبوع.
 
التحدي يعتمد على اختيار كل نجم أو نجمة لأثنين من الأصدقاء المشاهير، يتناوبان على إغراقه بالمياه المثلجة بصورة متواصلة وعليه أن يستمر لأطول فترة ممكنة، ومن بعده يخضع الثنائي للتحدي نفسه، وصاحب أقوى إرادة على مواجهة الثلج يتم تخصيص التبرع باسمه، ويقوم كل نجم فى نهاية التحدي بدعوة معجبيه للتبرع للجمعية.
 
خلال أسبوع واحد فقط  خضع للتحدي الصعب النجمات المطربة كاتي بيري، وأشلي تيسدال التى تنافست مع النجم زاك إفرون، والنجمة إيما ستون التى ارتدت كل ملابسها لضمان الفوز بالتحدي، والنحيلة فانيسا هوجينز التي انسحبت من السباق سريعا، والسمراء زوي سالدانا التى أبهرت الجميع بقدرتها على التحمل، والرقيقة بريتني سبيرز، ونينا دوبريف، ونجمة الجمعيات الخيرية جيسيكا ألبا التى تنافست مع صديقتها النجمة نيكول ريتشي، وعارضة الأزياء جيزيل بونديشن التي خاضت المنافسة مع نفسها بصورة رمزية واكتفت بطبق صغير من الثلج نظرا لارتباطها بعروض أزياء، بعكس بقية العارضات اللواتي غرقن فى الثلج مثل كارا دليفينج، وكيت إبتون وليلى الدريدج.
 
النجمتان الجديدتان سيلينا غوميز ومايلي سايروس وخطيبها السابق ليام هيمورث خاضوا التحدي أيضا بملابس رياضية، بينما تحصنت ديمي لوفيتو بأغطية مقاومة للماء، بينما توارت اليزابيث بانكس فى ركن خاص بمنزلها لتصوير التحدي، وتشجعت الإعلامية الكبيرة أوبرا وينفرى وكسبت الرهان وسط عائلتها فى مزرعتها الخاصة، بينما انهارت الفاتنة اللاتينية إيفا لونغوريا تحت وطأة سيل الثلوج المنهمر.
 
فعل الخير يثلج القلوب، ولكنه في عالم النجوم بات يثلج الجسم كله، ولكن كله يهون من أجل دعم المرضى ولو بتحدي "دلو الثلوج"...