مشاهير العالم يجتمعون حول "Bring back our girls"

صورة جماعية للنجوم فى مهرجان

صورة جماعية للنجوم فى مهرجان

سلمى حايك

سلمى حايك

سلمى حايك

سلمى حايك

صورة جماعية للنجوم فى مهرجان كان

صورة جماعية للنجوم فى مهرجان كان

صورة جماعية للنجوم فى مهرجان كان

صورة جماعية للنجوم فى مهرجان كان

ميل جيبسون

ميل جيبسون

 كارا ديلفينو

كارا ديلفينو

سلمى حايك

سلمى حايك

سلمى حايك

سلمى حايك

 آن هاثاواى وزوجها

آن هاثاواى وزوجها

آن هاثاواى

آن هاثاواى

 ايرينا شيك

ايرينا شيك

جاى زاى والصورة المركبة خذوا سولنج

جاى زاى والصورة المركبة خذوا سولنج

ايرينا شيك

ايرينا شيك

هي: عمرو رضا
 
Bring back our girls أو أعيدوا الينا بناتنا... ليست مجرد صرخة أطلقتها السيدة الأولى للبيت الأبيض الأميركي ميشيل أوباما، للمطالبة بالإفراج عن الطالبات المختطفات في نيجيريا، وإنما حملة إنسانية ضخمة انطلقت من هاشتاق دشنته ميشيل على موقع "تويتر"، ليصبح عاصفة إنسانية تجتاح حسابات المشاهير على مواقع التواصل الاجتماعي وتجد متسعا من الترحيب على السجادة الحمراء لأكبر المهرجانات الفنية.
 
الهاشتاق الذي أطلق ليلة احتفال ميشيل بعيد الأم وتضمن أول صورة لها وهي ترفع ورقة بيضاء مكتوب عليها Bring back our girls، وجد صدى عند كل المشاهير، بعدما تم نشره على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" 3.3 مليون مرة حتى الآن وفقا لتقديرات هيئة الإذاعة البريطانية، وهو الأكثر تداولا داخل نيجيريا ثم الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة بالترتيب.
 
الظهور الأبرز للشعار كان ضمن فعاليات الدورة السابعة والستين لمهرجان كان، فقد حملت النجمة سلمى حايك ورقة تتضمن عبارة Bring back our girls على هامش العرض الخاص لفيلم من انتاجها مقتبس عن رواية النبي للكاتب اللبناني "جبران خليل جبران"، وبعدها مباشرة، تم تنظيم وقفة جماعية ضمت النجم ميل جيبسون وممثل أفلام الحركة سيلفستر ستالونى، وأنطونيو بانديراس وهاريسون فورد وويسلى سنايبس وفيكتور أورديز.
 
ولكن سبقه العديد من الوقفات الاحتجاجية تحت نفس الشعار فالنجمة حائزة الأوسكار آنا هاثاواى شاركت في إحدى الوقفات الاحتجاجية بلوس أنجلوس بالولايات المتحدة الأميركية، بصحبة زوجها آدم شولمان وهي تحمل لافتات تندد بحادث الاختطاف، أما سفيرة النوايا الحسنة الممثلة أنجلينا جولي فأعربت خلال حديث لقناة" i-Tele " الفرنسية، أنها تشعر بحزن عميق عما حدث فهؤلاء الفتيات بالتأكيد تعرضن للإيذاء والخوف والرعب في هذه الفترة اللاتي اختفين خلالها.
 
عارضة الأزياء كارا ديلفينو قامت هي الأخرى بتقديم الدعم عبر صفحتها الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي الشهير "تويتر" لرفع الوعي بهذه الكارثة، بينما تولت زميلتها أدريانا ليما المهمة على موقع إنستغرام، كما نشرت النجمات ليونا لويس واليشيا كيز وايمى بوهلر صورهن وهن يحملن لافتات كتب عليها "Bring Back Our Girls # ".
 
النجمة ريز ويزرسبون قادت حملة للصلاة على موقع تويتر من أجل انقاذ الفتيات وقالت: "أرسل الدعاء والصلوات لأسر الضحايا في نيجيريا الذين فقدوا بناتهم.
 
وحذرت المطربة هوبى ويلبيرج من أثر الحادثة على استكمال الفتيات في إفريقيا للتعليم، كما علقت نجمة تليفزيون الواقع كيم كاردشيان على الهاشتاق بجملة: "دعونا جميعا نرفع مستوى الوعي".
 
عارضة الأزياء الشهيرة إيرينا شايك فعلت المستحيل ليصل صوتها لمتابعيها على مواقع التواصل الاجتماعي، فعندما لم تجد ردود الأفعال مقبولة على صورتها وهي تحمل اللافتة للتضامن مع المختطفات، قامت بنشر صورة أخرى وهي عارية تماما ولا يسترها الا الشعار الذي يشغل الجميع الان أعيدوا الينا بناتنا.
 
الطريف ان بعض متابعي الهاشتاق استخدموه للسخرية من النجوم فقد انتشرت في الأيام الثلاثة الأخيرة صورة مركبة للموسيقى الأشهر جاي زاي وهو يحمل لافتة مكتوب عليها "أعيدوا الينا فتياتنا .. وخذوا سولانج" في إشارة للمعركة الشهيرة مع شقيقة زوجته.