ماذا تحتاج المرأة؟ هاشتاق جمع حيرة الرجال والسيدات

 هاشتاق #ماذا_تحتاج_المرأة

هاشتاق #ماذا_تحتاج_المرأة

إعداد: عمرو رضا
 
السؤال الأزلي ماذا تحتاج المرأة؟ الذي حيرت اجابته كل المفكرين والأدباء والشعراء، لا زال صالحا لإثارة الدهشة على مواقع التواصل الاجتماعي، فما ان بادرت فتاة كويتية لطرح هاشتاق حول نفس القضية، الا وتوالت التغريدات حتى وصلت 15 ألف تغريدة في ساعتين، وبات وفقا لمقياس شعبية تويتر، القضية الأكثر تداولا بين المغردين في دول الخليج حتى فجر اليوم.
 
ماذا تحتاج المرأة؟ الإجابة التقليدية لا تخرج عن دائرة المال والنفوذ والحنان، ولكن تغريدات شباب الخليج كشفت صورة جديدة لطموحات المرأة العربية، وفي الوقت نفسه عبرت عن آلامها، والأهم أن السؤال المحير وجد أخيرا إجابات من الرجال أكثر احتراما وتقديرا لدور المرأة واحتياجاتها.
 
المغردة القوارير [email protected] قالت: تحتاج لرجل يضعها في مكانها الصحيح ولا يحملها مسؤولياته، تحتاج ان تكون تحت جناحك وليس تحت رحمتك ايها الرجل، تحتاج ان تكون لها رجلا كي تكون هيلك امرأة كما تريدها، وهي واحدة من أكثر التغريدات تداولا على الهاشتاق.
 
بينما طالبت موضي بنت [email protected]  35m الرجال أن يتركوا المرأة لحالها ووقتها لن تحتاج لشيء، وجاء الرد سريعا من مهند بن خالد المدرع [email protected]  46m قائلا: تحتاج لمن يقف معها من أجلها، لامن أجل نزواته، وتحتاج لمن يحررها من قيود من يظلمها، لا أن يفتعل قيوداً بينها وبين دينها.
 
المغردة ليلوعيونوسهر [email protected] 1h أكدت أن المرأة تحتاج غزلاً يرضي غرور المزاج، وكرمٌ وعطاءٌ فوق ما تحتاج .وأنّ لاتُكسرأوحتّى تُخدش .. فالأنوثة كالزجاج، وموافقتهاريم [email protected] 1h بقولها: تحتاجُ رجلاً يعاملها كـآلة موسيقية يجيد عزفأنوثتها لـيستمتع بـأجمل الألحان وكـزهرةٍنديهيرعاها باهتمام.
 
عيدالظفيري [email protected] 1h يرى أن المرأة لا تحتاج شيئاً فالجنة تحت أقدامها، وريمي [email protected]_aliraqia 5h توافقه الرأي بقولها: هي فعلياً لاتحتاج لشيء .هم من يحتاجونها .. وعلى النقيض طالبت يارا [email protected] 5h بالمستحيل بتأكيدها أن المرأة تحتاج ما لا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على البشر.
 
الهاشتاق كشف في تغريدات أخرى صادمة عمق شعور المرأة بعدم المساواة مع الرجل، وأغلب الأصوات الأنثوية كانت مطالبها تختصر في حرية العمل وحرية التحرك وحرية اختيار شريك حياتها، بينما مثلت اعترافات أغلب الذكور بأن المرأة العربية تفتقد، الحنان واللمسة الرقيقة والوفاء وكرم الزوج فى تلبية طلباتها.
 
ماذا تحتاج المرأة؟ هل تملكين الإجابة على هذا السؤال؟ شاركينا برأيك... فمنذ خلقت الإنسانية ولا توجد إجابة واحدة شافية على هذا السؤال.