Kate Middleton بكامل أناقتها بعد إنجاب أميرتها!

انها اميرة

انها اميرة

 الوالد الفخور

الوالد الفخور

المحبون يحتفلون بالولادة

المحبون يحتفلون بالولادة

العائلة الملكية

العائلة الملكية

 صورة جميلة للعائلة

صورة جميلة للعائلة

 عند باب المستشفى

عند باب المستشفى

مبروك

مبروك

كم هو ظريف الأمير الصغير

كم هو ظريف الأمير الصغير

فرمان نشر في القصر الملكي لاعلان ولادة الأميرة

فرمان نشر في القصر الملكي لاعلان ولادة الأميرة

العائلة السعيدة

العائلة السعيدة

الدوقة ترتدي فستان من جيني باكهام

الدوقة ترتدي فستان من جيني باكهام

الأمير ويليام يضع طفله الأول في السيارة

الأمير ويليام يضع طفله الأول في السيارة

الأمير جورج

الأمير جورج

الأم وابنتها

الأم وابنتها

 الأمير ويليام يقبل ابنه

الأمير ويليام يقبل ابنه

الأميرة النائمة

الأميرة النائمة

التشابه بين الأميرة ديانا وكايت ميدلتون عند انجابها المولود الأول

التشابه بين الأميرة ديانا وكايت ميدلتون عند انجابها المولود الأول

الأميرو ديانا مع مولودها الأمير هاري في 1984

الأميرو ديانا مع مولودها الأمير هاري في 1984

الأميرة ديانا مع مولودها الأمير ويليام

الأميرة ديانا مع مولودها الأمير ويليام

الإحتفالات

الإحتفالات

إنها فتاة ولكن ليس فتاة عادية...أميرة جديدة وُلدت نهار السبت 2 مايو 2015 الساعة 8:34 صباحاً! اسمها ما زال غير معلن للساعة، إنها ابنة الأمير ويليام والدوقة Kate Middleton والشقيقة الصغرى للأمير جورج! الكلّ كان بانتظار رؤيتها ورؤية والدتها أيضاً! ولم تبخل الدوقة على المحبين بل ظهرت بكلّ أناقتها أمام الجميع بعد مرور ساعات قليلة عن الولادة! ظهور تقليدي عودتنا عليه العائلة الملكية عند انجاب مولود جديد منذ عهد الأميرة ديانا! 
 
كنا نترقب إطلالة الدوقة، خصوصاً انها قلّدت إطلالة الأميرة ديانا عند انجابها المولود الأول الأمير ويليام فارتدت فستاناً صمم خصيصاُ لها من Jenny Packham، وكان أزرق اللون ومزيناً بنقاط صغيرة تماماً كفستان والدة زوجها! 
 
أما الآن وللولادة الثانية، فكسرت العادة ولم تتبع إطلالة الأميرة ديانا في ظهورها مع مولودها الثاني الأمير هاري. في العام 1984 ارتدت الأميرة الراحلة فستاناً أحمر اللون صارخ. أما في العام 2015 فاختارت دوقة كامبريدج فستاناً زاهياً بطبعات مزهرة، مصمم خصيصاً لها من توقيع Jenny Packham. إطلالة منعشة ورومنسية تتخللها اللون الأصفر الناعم والتدرجات الباستيلية الرقيقة! 
 
أتى الأمير الصغير جورج مع والده إلى المستسفى لاستقبال شقيقته الصغيرة وبدا بغاية الجمال والأناقة! 
 
بعد الظهور أمام عدسات الكاميرا، حيّت العائلة الشابة المحبين المتجهرين عند باب المستشفى ثم حمل الأمير ويليام ابنته بنفسه إلى السيارة على خلاف والده الذي كان يوكل هذه المهمة إلى السائق وانطلقا إلى Kensington Palace للاستراحة.
 
شاهدي صورالعائلة الشابة وصور الأميرة ديانا الراحلة واسترجعي بعض الذكريات الجميلة.