النجوم يدعون لمقاطعة دار Dolce&Gabbana... فما السبب؟!

مادونا في إحدى إعلانات الدار مع طفل في حضنها كإشارة للأم والطفل

مادونا في إحدى إعلانات الدار مع طفل في حضنها كإشارة للأم والطفل

 يعشق الثنائي العائلة والتقليد الأسرية وهذا مايظهر واضحاً في الكثير من أعمالهم

يعشق الثنائي العائلة والتقليد الأسرية وهذا مايظهر واضحاً في الكثير من أعمالهم

 يقدر الثنائي الأم ودورها في العائلة بشكل كبير

يقدر الثنائي الأم ودورها في العائلة بشكل كبير

قاطع ريكي مارتن أيضاً دار دولتشي أند غابنا

قاطع ريكي مارتن أيضاً دار دولتشي أند غابنا

 شكل العائلة المثالية بالنسلة لدولتشي أند غابانا

شكل العائلة المثالية بالنسلة لدولتشي أند غابانا

 إلتون جون أحد النجوم اللذين قاطعوا ودعوا لمقاطعة دولتشي أند غابانا

إلتون جون أحد النجوم اللذين قاطعوا ودعوا لمقاطعة دولتشي أند غابانا

دومينيكو دولتشي وستيفانو غابانا

دومينيكو دولتشي وستيفانو غابانا

رفضت زوي سالدانا مقاطعة دار دولتشي أند غابانا وأوضحت أن كل شخص له حرية التعبير عن رأيه

رفضت زوي سالدانا مقاطعة دار دولتشي أند غابانا وأوضحت أن كل شخص له حرية التعبير عن رأيه

احتفل الثنائي بالأم بأحدث مجموعاهم التي قدموها الشهر الفائت في ميلانو

احتفل الثنائي بالأم بأحدث مجموعاهم التي قدموها الشهر الفائت في ميلانو

دار Dolce&Gabbana الإيطالية هي إحدى أشهر دور الأزياء العالمية، وأكثرها تفضيلاً بين النساء، ومنذ تأسيسها عام 1985من قبل كل من Dominico Dolce، وStefano Gabbana، وهي تحقق نجاحاً بعد نجاح، لتتخطى عائداتها أكثر من 600 مليون دولار في العام. وبالطبع الكل يعلم أنها إحدى دور الأزياء المفضلة بالنسبة للنجوم والنجمات على حد سواء، وخاصة على لاسجادة الحمراء وذلك بفضل التصاميم الرائعة التي تقدمها إن كان من فساتين وأزياء نسائية أو بدلات رجالية غاية في الأناقة. 
 
غير أن منذ يومين نشبت حرب ضارية ضد Dolce&Gabbana ومديريها الإبداعيين بعد تصريح لهما في إحدى مجلات الموضة الإيطالية عبروا فيها عن عدم تقديرهم لإنجاب الأطفال بطرق صناعية، ووصفوا أولائك الأطفال "بالمُصنعين"، مُشيرين إلى أن العائلة الطبيعية يجب أن تتكون من أم وأب وأطفال مولودين طبيعياً وليس نتيجة تلقيح صناعي يختار من خلاله "النطف" من الكاتلوغ. وهذا ما أثار زوبعة من الانتقادات وخاصة بعد أن انتشرت المقابلة على جميع وسائل التواصل الاجتماعي، وقد هوجموا بطريقة عنيفة، حيث دعا الكثر من النجوم وعلى رأسهم Elton John وRicky Martin -واللذان لديهم أطفال من تلقيح صناعي- وكذلك Courtney Love، وMadonna وغيرهم من مدراء تحرير أهم المجلات العالمية لمقاطعة الدار وعدم الشراء من منتجاته بسبب تعليقهم الذي اعتبروه قاسياً وغير انساني... بدورهم رد المديران على هذه الانتقادات بأن هذا هو رأيهم الشخصي وهم لا ينتقدون أحداً، فالبنهاية كل إنسان له حرية التصرف والتعبير عن رأيه، ووافقتهم على ذلك الممثلة الشابة Zoe Saldana التي رفضت مقاطعة الدار واحترمت وجهة نظرهما الخاصة.  
 
ومن المعروف عن الثنائي تقديرهما الكبير للعائلة التقليدية، حيث يحرصان عن التعبير عن ذلك في مختلف المناسبات وأعمالهما الإبداعية، حيث يبدو الأمر واضحاً في حملاتهما الإعلانية التي تُبرز العائلة التقليدية الكبيرة، وكذلك أيضاً في أحدث عروضهما في أسبوع ميلان للموضة حيث كرما فيه الأُم من خلال تصميمات رائعة حملت عبارات مثل "أحبك أمي" أو من خلال العارضات اللواتي مشين على منصة العرض مع أطفال برفقتهن، أو أؤلئك الحوامل منهن. 
 
لكل شخص حرية التعبير عن رأيه بالطبع، لكن في حال كان في موضع شهرة وعرضة للانتقادات عليه الانتباه جداً لما يقوله ويفعله، خصوصاً أمام الصحافة التي لاترحم.