عقد Harry Winston الماسي يعود بنا إلى الماضي

 عقد هاري وينستون الذي عرض في سوذبيز عام 2010م.

عقد هاري وينستون الذي عرض في سوذبيز عام 2010م.

غوينيث بالترو ترتدي فستانها التافتا الحالم مع مجوهرات هاري وينستون

غوينيث بالترو ترتدي فستانها التافتا الحالم مع مجوهرات هاري وينستون

 عقد هاري وينستون الذي ارتدته غوينيث بالترو في الأوسكار عام 1999م في مقارنة مع عقد هاري وينستون في سوذبيز.

عقد هاري وينستون الذي ارتدته غوينيث بالترو في الأوسكار عام 1999م في مقارنة مع عقد هاري وينستون في سوذبيز.

الممثلة هالي باري تزين اصبعها بماسة هاري وينستون النادرة بلون اليقطين لدى فوزها التاريخي بالأوسكار عام 2002م

الممثلة هالي باري تزين اصبعها بماسة هاري وينستون النادرة بلون اليقطين لدى فوزها التاريخي بالأوسكار عام 2002م

إعداد – لمى الشثري 
 
اخترنا لكم اليوم عقد هاري وينستون Harry Winston الماسي الذي تم عرضه في مزاد في دار سوذبيز Sotheby’s عام 2010م في هونغ كونع والذي بلغت قيمته 621,325 ألف دولار أميركي. وقد أثار هذا العقد الجميل الحنين إلى عقد مشابه كثيراً في تصميمه وإن كان يختلف قليلاً في سعره - ربما بسبب فارق الزمن أو نقاء أحجار الماس المستخدمة فيه. 
 
نحن نتحدث بالطبع عن عقد هاري وينستون الذي ارتدته الممثلة غوينيث بالترو Gwyneth Paltrow  في حفل توزيع جوائز الأوسكار عام 1999م. ويعتبر هذا العقد أحد أيقونات المجوهرات في تاريخ السجادة الحمراء حيث فازت الفاتنة الأميركية وهي ترتديه بجائزة الأوسكارعن دورها كممثلة رئيسية في فيلم Shakespeare In Love  فقد جذبت الأنظار بإطلالة لا تنسى وهي ترتدي فستانا ورديا من التافتا الذائبة من تصميم رالف لورين Ralph Lauren. 
 
يذكر أن الممثلة كانت ترتدي العقد بإعارة من دار المجوهرات العريقة شأنها شأن العديد من الممثلات خلال مناسبات هوليوود المهمة وخصوصاً حفلة توزيع جوائز الأوسكار التي تشهد في كل عام حضوراً طاغياً للمجوهرات الفخمة التي تتزين بها جميلات هوليوود. ولكن هذا العقد بالذات ظل مع الممثلة حيث أن والدها الكريم Bruce Paltrow ابتاع لها العقد بعد الحفل بقيمة يقال أنها بلغت 160,000 ألف دولار كهدية لفوزها بالجائزة! هدية مستحقة للفنانة الموهوبة التي كانت مصدر فخر لوالديها...
 
الجدير بالذكر أن تاريخ دار هاري وينستون مع السجادة الحمراء يعود لأكثر من 6 عقود وتحديداً حين تزينت بها الممثلة جينيفر جونز Jennifer Jones في حفل توزيع الأوسكار عام 1943م وفازت بجائزة أفضل ممثلة. 
 
وقد كانت Harry Winston هي الدار الأولى التي تقدمت بهذا التوجه نحو عالم هوليوود الساحر واحتذى بها لاحقاً العديد من دور المجوهرات العالمية. توالى وجود الدار بعد ذلك العام ليحضر بارزاً في أهم اللحظات في عالم هوليوود مثل الفوز التاريخي للممثلة هالي باري Halle Berry عام 2002م كأول أميركية من أصل أفريقي تحصل على جائزة الأوسكار؛ حيث ارتدت ماسة بلون اليقطين من هاري وينستون هي أكبر ماسة في العالم بهذا اللون ويقال أن ثمنها يفوق 3 مليون دولار أميركي وقد صاغها في الأصل ويليام غولدبيرغ William Goldberg.