عقد ديانا اللؤلؤي الشهير... صديق الأميرة وقت الضيق

ديانا ترتدي عقدها اللؤلؤي المفضل في إحدى المناسبات.

ديانا ترتدي عقدها اللؤلؤي المفضل في إحدى المناسبات.

 فستان ديانا المخملي الشهير الذي ارتدته في حفل البيت الأبيض

فستان ديانا المخملي الشهير الذي ارتدته في حفل البيت الأبيض

ديانا تتزين بالعقد مع فستان الانتقام الشهير.

ديانا تتزين بالعقد مع فستان الانتقام الشهير.

 دبوس حجر الزفير قبل و بعد تثبيته على عقد اللؤلؤ.

دبوس حجر الزفير قبل و بعد تثبيته على عقد اللؤلؤ.

الأميرة ديانا ترتدي عقدها وترقص مع الممثل جون ترافولتا خلال حفل في البيت الأبيض

الأميرة ديانا ترتدي عقدها وترقص مع الممثل جون ترافولتا خلال حفل في البيت الأبيض

إعداد: لمى الشثري 
 
من منا لا يتذكر عقد الأميرة ديانا اللؤلؤي المزين بحجر ضخم من الياقوت الأزرق في وسطه؟ هذا العقد الذي أذهلنا خاصة عندما ارتدته في نوفمبر عام 1985م في حفل المأدبة الرسمية للرئيس رونالد ريغان في البيت الأبيض مع فستان رائع من تصميم Victor Edelstein حيث استأثرت باهتمام العالم عندما رقصت مع جون ترافولتا تلك الليلة. 
 
وهذا العقد مثله مثل العديد من قطع المجوهرات الأخاذة له حكاية مع صاحبته... يتكون هذا العقد من سبع سلاسل من اللؤلؤ النفيس وتعتبر اللآلئ البصمة الفارقة لنبيلات عائلة سبنسر فغالباً ما شوهدت والدة الأميرة ديانا وأخواتها وهن يرتدين مجوهرات اللؤلؤ بشكل خاص في العديد من المناسبات المهمة. 
 
أما حجر الياقوت الأزرق العجيب المزين بإطار مكون من صفين من أحجار الماس فقد كان في الأصل دبوس (بروش) من الجواهر النادرة للملكة الأم وقد قدمته كهدية زفاف للعروس الشابة عندما تزوجت بالأمير تشارلز. ولكن يبدو أن الفاتنة ديانا لم تكن من عشاق البروشات فقد ارتدته في مناسبتين فقط ثم وبعد عدة سنوات تمردت على تصميم الدبوس الممل وطلبت تثبيته على عقد من اللؤلؤ ليظهر بالشكل الذي رأيناه فيه. 
 
ومنذ ذلك الحين أصبح العقد من القطع المحببة إلى قلب الأميرة فقد طاف العالم معها ليزين جيدها في عدة مناسبات كان البعض منها مثيراً للجدل، فهل كانت الأميرة تستمد القوة منه لتواجه عالماً من البروتوكولات والقيود وكاميرات الصحافيين والأعين الفضولية حول العالم؟
 
قد تكون الحقيقة بالفعل قريبة من هذه التكهنات فقد ارتدت الأميرة عقدها الرائع مع زي يعتبر من أكثر أزيائها شهرة وه  "فستان الانتقام" الأسود القصير ذي الكتفين المكشوفين وذيل من الشيفون من تصميم Christina Stambolian. وقد ارتدت ديانا هذا الفستان المثير في حفل Serpentine Gallery في 29 يونيو 1994م وهي ذات الليلة التي اعترف فيها الأمير تشارلز بالخيانة الزوجية في مقابلة تلفزيونية على الملأ. وقد ضجت الصحف في اليوم التالي بصور الأميرة ديانا مرتدية الفستان الذي احتضن قد الأميرة الرشيق في مقارنة مع صور"غير جميلة" لكاميلا باركر عشيقة الأمير آنذاك.