حسين فهمى يحصل على البراءة وجائزة فاتن حمامة

جائزة فاتن حمامة للنجم حسين فهمى

جائزة فاتن حمامة للنجم حسين فهمى

النجم الكبير حسين فهمى براءة من سب محمود قابيل

النجم الكبير حسين فهمى براءة من سب محمود قابيل

الفنان محمود قابيل خسر القضية

الفنان محمود قابيل خسر القضية

يوم سعيد جدا مر بالأمس على النجم الكبير حسين فهمى، بعدما نجا فى اللحظات الأخيرة من حكم مؤكد بالحبس بتهمة سب وقذف زميله النجم محمود قابيل، كما تلقى اتصالا من إدارة مهرجان القاهرة السينمائى لتهنئته باختياره كأول فائز بجائزة السيدة فاتن حمامة عن مجمل أعماله الفنية.
 
حسين فهمى انتظر بفارغ الصبر جلسة النطق بالحكم فى قضية اتهامه بسب وقذف زميله محمود قابيل فى إحدى البرامج الحوارية، وقد طلب محاميه التأجيل أكثر من مرة لبحث الصلح بعدما تبين له أن التهمة ثابتة، ولكن قابيل رفض كل الوساطات وأصر على حبس زميله الذى اتهمه بالكذب والتربح من الفن، ولكن المفاجأة ان القاضى حكم بالأمس بالبراءة  بعدما تبين أن بعض المعلومات التى صرح بها سابقا قابيل غير حقيقية وأن اتهامه بالكذب ليس سبا وقذفا.
 
بعد الفرحة بالبراءة كان فهمي على موعد مع التقدير بعدما تلقى اتصالا من الناقدة الدكتورة ماجدة واصف والناقد يوسف شريف رزق الله المدير الفني لمهرجان القاهرة السينمائى، لابلاغه باختياره للحصول على أول جائزة تحمل اسم سيدة الشاشة العربية  الراحلة فاتن حمامة ا، وهي الجائزة التي تُمنح مع كل دورة جديدة لإحدى الشخصيات السينمائية البارزة في السينما العالمية والمصرية.
 
وتقرر منحها هذا العام للفنان حسين فهمي تقديرًا لعطائه الفني الطويل، وتكريمًا لمسيرته السينمائية الحافلة بالكثير من الأدوار الرائعة فضلاً عن دوره المشهود أثناء رئاسته لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي في الأعوام من 1998 إلى 2001، والكفاءة الملحوظة التي أداره بها .
 
بالإضافة إلى الجائزة التي يتسلمها النجم الكبير في حفل افتتاح الدورة السابعة والثلاثين، يصدر مهرجان القاهرة السينمائي الدولي كتابًا تذكاريًا يرصد ويحتفي بمسيرته الفنية تكتبه الناقدة السينمائية ماجدة موريس.
 
ويعرض المهرجان أربعة من أهم وأشهر أفلامه هي :"خللي بالك من زوزو"(1972) إخراج حسن الإمام، "الهارب"1974 من إخراج كمال الشيخ، "العار"1982 إخراج علي عبد الخالق و"اللعب مع الكبار"1991 إخراج شريف عرفة .