ميادة الحناوى تعود لبعلبك أمام ثلاثة آلاف عاشق

مياده الحناوى فى بعلبك لأول مرة

مياده الحناوى فى بعلبك لأول مرة

ميادة استمرت فى الغناء لساعتين كاملتين

ميادة استمرت فى الغناء لساعتين كاملتين

ميادة استمرت فى الغناء لساعتين كاملتين

ميادة استمرت فى الغناء لساعتين كاملتين

كأنها لم تغب .. عادت المطربة السورية الكبيرة ميادة الحناوي لمهرجانات بعلبك اللبنانية مساء أمس بكامل تألقها، وقدمت أمام ثلاثة آلاف عاشق من معجبى صوتها باقة من أجمل أغانيها القديمة، فى سهرة لم تشهدها لبنان منذ سنوات طويلة لظروف ابتعاد ميادة عن الغناء تضامنا مع أحداث بلادها.
 
سبع أغنيات من الماضى
ميادة وصفت جمهورها ب"الملك" وقدمت له وصلات من الطرب استمرت لساعتين كاملتين،  فى مشاركة هي الأولي لها ضمن مهرجانات بعلبك الدولية، تضمنت سبع أغنيات بدأتها بأغنيتها الشهيرة " هي الليالي كده"  وبعدها رائعة الموسيقار الراحل بليغ حمدي " كان يا مكان" ثم شاركت الجمهور غناء " أنا بعشقك" ، وعادت للغناء بمفردها فى "نعمة النسيان"، ثم مهما يحاولوا يطفوا الشمس و أنا مخلصالك، وختمت الحفل بأغنية "دوا عيني"
 
ميادة تلقت فى نهاية الحفل باقة ورد، وعباءة من إدارة مهرجان بعلبك وإدارة المدينة، تقديرا لمسيرتها الغنائية الطويلة، واحتفالا بعودتها للغناء فى لبنان بعد غياب استمر 13 عاما كاملة.