موقع "هي" يكشف أسرار "باب الحارة"

كواليس باب الحارة

كواليس باب الحارة

كواليس باب الحارة

كواليس باب الحارة

كواليس باب الحارة

كواليس باب الحارة

كواليس باب الحارة

كواليس باب الحارة

كواليس باب الحارة

كواليس باب الحارة

كواليس باب الحارة

كواليس باب الحارة

كواليس باب الحارة

كواليس باب الحارة

كواليس باب الحارة

كواليس باب الحارة

كواليس باب الحارة

كواليس باب الحارة

كواليس باب الحارة

كواليس باب الحارة

كواليس باب الحارة

كواليس باب الحارة

كواليس باب الحارة

كواليس باب الحارة

كواليس باب الحارة

كواليس باب الحارة

كواليس باب الحارة

كواليس باب الحارة

مازال باب الحاره في جزئه السابع  من أكثر المسلسلات السورية انتظاراً في موسم دراما رمضان 2015، فالعمل مازال يحتفظ بجماهيرية كبيرة رغم الانتقادات الكثيرة التي تطاله بعد عرض كل جزء منه وأصبح من الأمور المسلّم بها لدى المشاهدين والنقاد أيضاً.
 
"باب الحارة" بجزئه السابع انجز تصويره في دمشق 2014، وقد تعرض الجزء السادس والجزء السابع لصعوبات كبيرة خاصة من رقابة النصوص السورية قبل الحصول على إذن التصوير، وأكدت بعض التسريبات أنّ  إذن التصوير لم يكن حاسماً، وكان أقرب للإخطار أو العلم بالتصوير منه إلى الإجازة.
 
وعن الإنتقادات التي تعرض لها المسلسل خاصة في جزئه السادس قال الكاتب عثمان جحى: "كثرة ملاحظات الرقابة، وطلبها لاستبعاد أمورٍ كثيرة، خفف جرعة الدراما، وأدخلنا في متاهة طرح حلول بديلة، والاستغناء عن تفاعل كثير من شخصيات الحارة مع الأحداث، مقابل إبراز الحالة السياسية، فظهر العمل بصيغته النهائية مباشراً، وأقرب ما يكون لدرس قومية (تربية وطنية)، وهذا كان أحد المطبات التي وقعنا بها، فبدا الطرح السياسي أعلى مما يجب".
 
وأوضح جحى  بأنّ ذلك جعل قصة الجزء السابع "قصة جديدة بالكامل" لأنه حسب قول حجي "على ما يبدو الناس لن تقبل باب الحارة إلّا ضمن إطار الحكاية الشعبية الذي تعودت عليه، فبالأصل المسلسل ليست مهمته التوثيق، وحينما دخلنا في ذلك وقعنا بإشكالات كبيرة". 
 
الكاتب سليمان عبد العزيز كشف في مقابلةٍ سابقة أبرز الأحداث المنتظرة في "باب الحارة 7"، قائلاً: " أنّ "ناديا" ميسون أبو أسعد ستموت خلال الحلقات الأولى من العمل، وسيعاني "أبو عصام" عباس النوري تداعيات زواجه منها، بعد افتضاح أمر كونها جاسوسة فرنسية، ولن يتسلم الأخير زعامة الحارة، بل سيبقى الأمر معلقّاً بينه، وبين "أبو ظافر" أيمن زيدان.
 
فيما سيعود "النمس" مصطفى الخاني لينتقم لمقتل أخيه "الواوي" في الجزء السادس.
 
أما "العكيد معتز" وائل شرف  فسيقع في حب الفتاة اليهودية الدمشقية "سارة" كندا حنا، بعد التجائه لحارة اليهود هرباً من ملاحقة الفرنسيين.
 
وسيكون هناك زواجٌ جديد بانتظار "فريال" وفاء الموصللي لن يدوم طويلاً، فمناكفات الأولى المستمرة مع عائلة "أبو عصام"، ستدفع زوجها الجديد "العكيد أبو النار" لتطليقها.
 
وحول رسالة " باب الحاره بجزئه السادس حسب صناعه هو إعادة الإعتبار لصورة المرأة السورية والتي بدت على غير حقيقتها ودورها بتلك المرحلة حسب الإنتقادات التي وجهت لصناع العمل أكدوا أنّ الجزء السابع وفقاً لما تناقلته عدّة مواقع إلكترونية عن النجم عبّاس النوري يصوّر نمط الحياة الحقيقية لأهالي دمشق، بالاعتماد على مراجع تاريخية توثق لثلاثينيات القرن الماضي.
 
وقد انضم إلى أسرة باب الحاره 7  نجوم جدد منهم: جهاد سعد، أمانة والي، شادي زيدان، كندة حنا، يامن الحجلي.