هل يدخل حسين فهمي السجن.. اليوم؟

محمود قابيل

محمود قابيل

حسين فهمى

حسين فهمى

حسين فهمى وطليقته لقاء سويدان

حسين فهمى وطليقته لقاء سويدان

 النجم حسين فهمى أثناء تصوير مسلسله الجديد وش تانى

النجم حسين فهمى أثناء تصوير مسلسله الجديد وش تانى

يبدو اليوم حاسماً في مصير "دنجوان" السينما المصرية النجم الكبير حسين فهمي، بعدما قررت المحكمة النطق بحكمها فى قضية سبه وقذفه لزميله النجم محمود قابيل بعد عدة مرات من التأجيل، أملا في تسوية تجنب حسين السجن بعدما أثبت التقرير المصور إدانته.
 
يذكر أن حسين فهمى صرح فى أحد البرامج أن محمود قابيل ليس فنانا بالمعنى المعروف، وأنه كذاب ويتربح من مشاركته في الوسط الفني، وهو ما دفع الأخير لتقديم بلاغ عاجل مرفق به التسجيل الكامل للحلقة، وقررت النيابة إحالة الأمر للقضاء، وطلب الدفاع عن حسين فهمي أكثر من مهلة للصلح، ولجأ لنقابة الممثلين وللعديد من الأصدقاء المشتركين داخل الوسط الفني، ولكن قابيل رفض الأمر تماما وأصر على استكمال القضية، وهو ما يهدد حسين فهمي بالحبس لمدة لا تقل عن ستة أشهر يتوجب تنفيذها فورا حتى لو لجأ حسين فهمي لاستئناف الحكم، إضافة لدفع تعويض مادي كبير ستقدره محكمة أخرى.
 
يذكر أن حسين فهمى مطارد ايضا من طليقته النجمة لقاء سويدان بسبب صدور حكم لها بالحصول على نفقة طلاق، ولا زال ممتنعاً عن سداد المبلغ، وإذا صدر بحقه حكم آخر بالحبس، فسيتم ضم المدتين معا.