درة التونسية تحذر زميلاتها من "استفزاز الغلابة"

درة

درة

درة

درة

درة

درة

درة

درة

رغم أنها سفيرة واحدة من أشهر العلامات التجارية للمجوهرات في الشرق الأوسط، ونجمة إعلانات العديد من المنتجات الفاخرة، وجهت النجمة درة رسالة عاقلة لكل زميلاتها في الوسط الفنى لتحذرهن من استفزاز "الغلابة"، بعدما هيمنت على صفحاتهن بمواقع التواصل الاجتماعي ظاهرة "التباهي" بأفخر منتجات الموضة والمجوهرات.
 
درة قالت عبر حسابها الموثق على موقع "إنستغرام": "أنا ضد كتابة الـbrands العالمية، على الصور التي ترفعها الفنانات من حياتها اليومية على Instagram، إلا إذا كانت تقوم بدعاية لها، أو لدعم مصمم أزياء مثلًا، أو عندما تكون صور من مجلة، ولكن ما هو الهدف أن أقول للناس، إن نظارتي فاندي، وفستاني كافالي، وشنطتي شانيل، وحزامي هارماس وساعتي رولكس؟".
 
واضافت: "جميل أن نلبس هذه الأشياء، وأنا شخصيًا أحب الموضة، والناس تقلدنا، ولكن الفنانة ليست blogger، وهذه الأشياء أحيانًا مستفزة"، وألمحت إلى المقارنة التى يجريها المواطن العادي بين ما تنشره نجمة عالمية كأنجلينا جولي من صور في المخيمات مع الأطفال العرب، وما تنشره النجمات العربيات من صور لا تهدف الا لاستعراض الثروة والفخامة.
 
واختتمت رسالتها بقولها: "إحنا أكثر ناس المفروض حاسة بالناس، وفي نفس الوقت نمثل الحلم، هذه هي المعادلة من وجهة نظري".
 
ما رأيك في رسالة درة؟