شائعات الوفاة تصل لمحطة الهضبة عمرو دياب

 عمرو دياب فى الكويت

عمرو دياب فى الكويت

 عمرو دياب

عمرو دياب

عمرو دياب فى حفل فبراير

عمرو دياب فى حفل فبراير

عمرو دياب فى الكويت

عمرو دياب فى الكويت

عمرو دياب فى الكويت

عمرو دياب فى الكويت

ليلة عاصفة قضاها رواد مواقع التواصل الاجتماعي من عشاق الهضبة عمرو دياب، بعدما انطلقت العديد من التغريدات على تويتر تؤكد وفاته متأثرا بجراحه بعد تعرض سيارته لحادث مروع في الكويت عقب انتهاء حفله الساهر فى قاعة التزلج بالكويت.
 
التغريدة التي تبين في ما بعد عدم صحتها، لاقت مصداقية بسبب انطلاقها ليلا فى غياب أدمن حسابات النجم عمرو دياب، الذي لا يزال حتى اللحظة يتجاهل الخبر، كما لم يصدر عن الشركة المنظمة لحفلات فبراير "روتانا" ما يؤكد أو ينفي الخبر، ولهذا تصاعد اسم الهضبة على "التريند المحلي"، كما انطلق عدد من محبيه لإصدار صورة مجمعة لمسيرته الفنية منذ العام 1990، مع استعادة أجمل أغانيه.
 
شائعات الوفاة كانت حكرا في الأيام الماضية على كبار الفنانين، ولكن من الواضح أن القطار لم يرحم قلوب عشاق الهضبة.