10 نجوم في قائمة اقوى 100 شخصية عربية

مصطفى الأغا

مصطفى الأغا

نانسى عجرم

نانسى عجرم

يسرا

يسرا

يسرا

يسرا

عمرو دياب

عمرو دياب

سيف السبيعي

سيف السبيعي

الليث حجو

الليث حجو

جارة القمر فيروز

جارة القمر فيروز

جورج قرداحى

جورج قرداحى

أحلام

أحلام

رغم توقفها تقريبا عن إصدار أعمال جديدة، لا زالت "جارة القمر" فيروز "النجمة الأقوى تأثيرا في العالم العربي" حسب استطلاع رأي موسع تجريه سنوياً دورية "أرابيان بيزنس" وكشفت عن نتائجه مؤخرا. ولا تنافسها الا الممثلة المصرية يسرا والنجمة اللبنانية نانسي عجرم والملكة أحلام من الإمارات وذهبت بقية مراكز العشر الأوائل لنجوم الاعلام والطرب والتمثيل من الرجال.
 
القائمة المخصصة للأكثر تأثيراً في العام 2014، منحت صدارتها فى قسم النجوم والمشاهير للغائب الحاضر الإعلامي المصري باسم يوسف، ومن بعده الاعلامي السوري مصطفى الأغا ثم اللبناني جورج قرداحي، وكان لافتا غياب طوني خليفة ونيشان تماما كما خلت القائمة كلها من أي إعلامية عربية.
 
جارة القمر فيروز تم اختيارها فى الصدارة بصفتها جوهرة الغناء العربي الباقية من عصر الرواد، ولأن صوتها رغم الغياب مؤثر في وجدان أغلب عشاق الطرب الشرقي، بينما توقف التقرير أمام تحول النجمة يسرا لجهود دعم العمل الإنساني حول العالم منذ اختيارها في العام  2006 كسفيرة للنوايا الحسنة من قبل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، كما لفت الانتباه لقدرتها على التعاطي مع تغيراتها العمرية والتحول لأدوار في عالم الدراما تناسب سنها وتحفظ مكانتها كنجمة من طراز رفيع.
 
النجمة اللبنانية نانسي عجرم تمثل نموذجا للمطربة القادرة على تحويل نجاحاتها لأرباح مؤكدة فبحسب التقرير، نجحت نانسي في بيع أكثر من مليوني تسجيل لها في العالم العربي، ما  جعلها تحتل المركز الثالث لأفضل فنانة ذات مبيعات كبيرة في تاريخ الموسيقى اللبنانية، فضلا عن قيامها بعقد صفقات إعلانية مع شركات مثل "كوكاكولا" و"داماس" للمجوهرات و"سوني إريكسون".
 
أما النجم المصري عمرو دياب الشهير بالهضبة فيعد أبرز الفنانين العرب الذين تخطوا الحاجز المحلي إلى تحقيق الشهرة الإقليمية في الشرق الأوسط ووصلوا إلى النجومية في دول عديدة، محققا مبيعات هائلة، ومتميز بتجدد دائم في أغنياته. 
 
ورصد التقرير المرافق للقائمة ما قدمته النجمة أحلام من جهود شاقة للتحول من مطربة أفراح في الخليج إلى نجمة تمزج ما بين التراث الصعب لبلادها وبين الجديد في عالم الغناء، وقدرتها على التفاعل مع الناس بفضل شعورها بالمعاناة واستغراقها فى المحلية.
 
وتوقف التقرير أمام الجهود الفنية الراقية لليث حجو الذي يقدم أعمالا شديدة الواقعية وتحظى بنسب مشاهدة قياسية مقارنة بالأعمال الشامية الأخرى،  منذ قدم مسلسله الأول "بقعة ضوء" عام 2001، كما تابع التقرير رحلة الإعلامي مصطفى الأغا من المخيمات الى عمله كاستاذ للآداب بجامعات دمشق ثم تحوله للعمل الإعلامي وتخصصه فى تقديم برنامج تحليلي للعبة الشعبية الأولى في عالمنا العربي كرة القدم، وتضمنت القائمة أيضا سيف السبيعي وقصى خضر
 
المثير أن النجم الفلسطييى الشاب محمد عساف تواجد فى القائمة ولكن خارج قسم النجوم، فقد حل رابعا فى قائمة الأبطال اعترافاً بجهده في دعم أطفال غزة، بينما احتفظت المعمارية العراقية زها حديد بموقعها الراسخ فى قائمة المبدعين.