إياد أبو الشامات يمزج الحب بالحرب والموت

إياد أبو الشامات

إياد أبو الشامات

إياد أبو الشامات

إياد أبو الشامات

إياد أبو الشامات

إياد أبو الشامات

إياد أبو الشامات

إياد أبو الشامات

إياد أبو الشامات

إياد أبو الشامات

بعد غياب لعدة مواسم عن الشاشة الصغيرة بسبب استقراره بفرنسا يعود الممثل إياد أبو الشامات للشاشة الصغيرة من خلال العمل الاجتماعي "غدا نلتقي" الذي قام بكتابة نصه بأولى تجاربه رامي حنا وإياد أبو الشامات سيناريو وحوار إياد أبو الشامات.
 
وبتصريح خاص لموقع "هي" قال: "غدا نلتقي عمل يتحدث عن الحب والحرب والموت".
 
وأضاف: "من خلال مجموعة من اللاجئين السوريين الذين اتخذوا من بناء مدرسة مهجورة في جبال لبنان ملجأ لهم وتدور الأحداث حول صراع ما بين شقيقين فرقت مواقفهما السياسية والحرب بينهما ويقعان بحب فتاة تتميز بالشهامة والشجاعة ولكنها تحب الأخ الأكبر الشاعر، يختلط الصراع الإنساني بالسياسي بنبرة جادة أحيانا وشديدة السخرية أحيانا أخرى حتى يبدو كل من يعيش في هذا المكان من ضحايا الحرب والنزوح فاقدا للمنطق إلى درجة الجنون".
 
وعما تردد حول مشاركته فى  تجسيد أحد الشخصيات قال أبو الشامات تمت دراسة الكاستينغ بطريقة موضوعية تتجاهل الرغبات الشخصية ولم يكن لي نصيب في أي دور وليس شرط إن كنت الكاتب أن أمثل في العمل.