وائل كفوري يتبرأ من ديو "بعيوني".. ويتهم يارا!

يارا ولحظات رومنسية مع وائل

يارا ولحظات رومنسية مع وائل

يارا

يارا

 وائل كفوري

وائل كفوري

تغريدة يارا على تويتر

تغريدة يارا على تويتر

تغريدة وائل كفوري

تغريدة وائل كفوري

يارا ولحظات رومنسية مع وائل

يارا ولحظات رومنسية مع وائل

لم تمر أيام على رومانسية الفنان وائل كفوري مع زميلته يارا اللذين أطلا بصور معاً جمعتهما على صفحات مواقع التواصل الإجتماعي الخاصة بهما، حتى إشتعل صاحب أغنية "ليل ورعد وبرد وريح" غضباً على صفحته على موقع "تويتر" بتغريدة تبرأ فيها من الديو الذي جمعه بمواطنته يارا بعدما تم تسريبه من دون موافقته وبالنسخة غير النهائية وبجودة ضعيفة.
 
وقال وائل في تغريدته: "بالرغم من رفضي المسبق، تم تسريب duo من شخص معروف الهوية وانا غير راض عن هذا العمل لا شكلاً ولا مضموناً وغير معني وغير مسؤول عنه وغير مبارك. أرجو من كافة وسائل التواصل الإجتماعي والإعلام المكتوب والمسموع وجميع المحبين عدم مداولته وترويجه والله كبير".
 
وكان ديو "بعيوني" اجتاح خلال اليومين الماضيين مواقع التواصل الإجتماعي وتناقله الجمهور فيما بينه وذلك بعدما طال الحديث عنه، وكتب الأغنية الشاعر سمير نخلة قبل 8 سنوات.
 
وقام وائل كفوري بطريقة غير مباشرة وعبر إعادته لنشر خبر صحافي بإتهام طرفين بالتسريب وهما الفنانة يارا، واستوديو الملحن طارق بو جودة، الذي تم تسجيل الأغنية فيه.
 
وبعد ساعات من صمت يارا على غضب وائل، طلبت صاحبة أغنية "توصى فيّ"  من كافة الوسائل الإعلامية والجمهور عدم تداول العمل قائلة: "بطلب بكل محبة من جميع الـFans ووسائل الإعلام عدم تداول الديو المسجّل مع الصديق وائل كفوري وغير الجاهز تقنيًا والمسرّب من دون علمي… وشكرًا".
 
يشار الى أن الأغنية تقول في مطلعها: "بعيوني انت بعدك بعيوني، ما بنساك لو عينيك نسيوني، كيف بكون لو ما تكون عبالي، انا ما بكون لو ما انت بعيوني، سهرت كتير انا وياك والغربة، نطرت كتير حتى تعودي لقلبي، لحظة بُعد عن عينيك شو صعبة، ليل نهار عيوني فيكي مفتوني".
 
فهل ستنقلب رومانسية يارا ووائل كفوري في ديو "بعيوني" والذي يلاقي أصداء ايجابيا، الى حربٍ بينهما أم أن صداقتهما أقوى من أن يهزها تسريب "ديو"؟