مفاجأة فارس المدنى يكشف اسرار آراب أيدول؟

قبل 24 ساعة فقط من بدء المرحلة النهائية لاختيار الفائز الثالث بلقب آراب أيدول، وجه المتسابق السعودي فى العام الماضى فارس المدني، ضربة قوية للبرنامج كله قد تطيح بحظوظ شقيقه ماجد الذي ينافس على اللقب بجوار السوري حازم الشريف والفلسطيني هيثم خلايلي.
 
فارس إختار التوقيت الصعب لكشف أسباب خروجه مبكرا من التصفيات فى الموسم الثاني، مؤكدا أنّ المشترك لا يتمتّع بحرية إختيار الأغنية التي سيقدّمها ولا الملابس التي سيرتديها، كما يُمنع من التكلّم عن البرنامج، وان بعض الاختيارات التى تقدمها لجنة الإشراف يكون هدفها الإطاحة ببعض المنافسين لحساب "من وقع عليه الإختيار للفوز". 
 
كما كشف فارس أن إدارة البرنامج تلزمهم بالتوقيع على عقد احتكار لإحدى الشركات، لمدة عشرة سنوات كاملة، ينصّ العقد على شرط جزائي قيمته 5 مليون دولار في حال تم مخالفة أيّ بند، وتتمتّع شركة الإنتاج بحق 60% من كافة الأرباح، في حين يحصل النجم على ما يساوي الـ 10 و15 ألف درهم بعد صدور ألبومه الأول، وهو مبلغ بسيط جداً، بالإضافة إلى ذلك، يُجبر النجم الذي يتعاقد مع الشركة على حضور جميع الحفلات التي تُنظمها وذلك بغض النظر عن أيّ حالة شخصية قد تطرق عليه سواء كانت حالة وفاة أو مرض أو غيرها.
 
وذكر فارس أنّه قصد مدير الشركة السيد عصام كمال فور خروجه من البرنامج ليستفسر عن المرحلة المقبلة، فإذا بهذا الأخير يقول له بصراحة أنّ الشركة ستحتفظ به في حال عاد إليها بمردود مادي، و ستستغني عنه إذا عجز عن ذلك، وأكمل المدير حينها قائلاً أنّ "بلاتينوم ريكوردز" تعاني من نقصٍ مادي وتعجز عن إنتاج ألبوم وتصوير فيديو كليب أو إثنيْن كما نصّ عليه العقد، وطلب من فارس التكفل بإنتاج ألبومه بنفسه ثم تقديمه للشركة لتهتم عندها بعملية التسويق، وبعدها قام فارس بفسخ العقد.
 
تصريحات نارية يظن  البعض أن مصدرها غيرة فارس من نجاح شقيقه، ولكن المؤكد أنها ستلقي بظلالها على الحلقة النهائية.