أقطاب الفن الإماراتي يحتفلون باليوم الوطني الـ43

أنتجت إذاعة لأولى، الإذاعة الوطنية، التراثية، الإماراتية، وإحدى مبادرات مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، عملاً فنياً خاصا يضم أغنيتين وطنيتين بمناسبة اليوم الوطني الـ 43 لدولة الإمارات العربية المتحدة.
 
ويجمع العمل المكون من أغنيتين نخبة من أقطاب الفن الإماراتي، ويضم العمل أغنيتين جديدتين، الأولى بعنوان "سبعة قلوب" من كلمات شاعر الوطن عبد الله حمدان بن دلموك والحان الملحن القدير ابراهيم جمعة وغناء الفنان الإماراتي المتميزميحد حمد. والأغنية الثانية بعنوان "سلام سلام" من كلمات الشاعر المتميز سالم الزمر والحان ابراهيم جمعة وغناء الفنان والسفير فوق العادة للنوايا الحسنة" حسين الجسمي.
 
من جانبها علقت فاطمة البناي، مدير اذاعة الأولى بمناسبة هذه المبادرة النوعية "يسعدنا في اذاعة الأولى، أن نحتفل خلال عامنا الأول باليوم الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة وبهذه المناسبة سترتدي الإذاعة حلتها الوطنية من خلال البرامج الخاصة لمدة ثلاثة أيام متتالية، سنعرض خلالها أجمل الأعمال وسنستقبل التهاني من كافة افراد المجتمع ، لنحقق بذلك دورنا الفاعل في ترسيخ الهوية الوطنية ،نحن نعتز بهذين العملين الجديدين اللذان جمعا أقطاب الفن الإماراتي ونتمنى أن ينالااعجاب الجمهور".
 
من جهته علق ابراهيم جمعة "بعد غياب دام اكثر من 13 عام منذ مهرجان الأغنية العربية في البحرين، "أنا سعيد بالتعاون مجددا في عمل يجمعني مع أقطاب الفن الإماراتي تارة أخرىبعد أن حصد العمل الذي انجزناه من أكثر من عقد جائزة وحقق نجاحا لم يسبق له مثيل. وبمناسبة اليوم الوطني الـ 43 حرصت إدارة إذاعة الأولى على تقديم عمل فني متميز يتماشى ورؤيتها الرامية لنشر التراث وحفظ الموروث الشعبي لإماراتنا الحبيبة ".