حماقي يحتفل بعيد ميلاده على الفيسبوك

إحتفل المطرب محمد حماقي بعيد ميلاده الـ39 وسط مجموعة من أصدقائه ومحبيه الذين فاجأوه باحتفالهم هذا، فهو لم يخطط للاحتفال بعيد ميلاده على هذا النحو المفاجئ. 
 
وبعد أن توجه حماقي لمكتبه لبدء العمل على ألبومه وجد أصدقاءه في انتظاره بحفل صغير وكعكة عيد ميلاده الـ39.
 
وقد حمل هذا اليوم العديد من المفاجآت السارة لحماقي حيث تلقى بعدها بقليل اتصالاً من رابطة محبيه ليخبروه أنهم على عهدهم منذ تسعة أعوام يحتفلون بعيد ميلاده في أحد الكافيهات، ولكن حماقي قرر مفاجأتهم بالذهاب لهم والاحتفال معهم.
 
وعبّر حماقي عن بالغ سعادته بهذا الاحتفال البسيط غير المتوقع كما توجه بالشكر لطاقم عمله.
 
ونشر الفنان حماقي، عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعى "فيسبوك" صورة تجمعه بفريق عمله والعاملين بمكتبه، أثناء احتفالهم بعيد ميلاده، ولاقت الصورة إعجاب مشتركي صفحته الذين قاموا بتهنئته بعيد ميلاده، متمنين له دوام الصحة والعافية، وأن يمتعهم بفنه على الدوام.
 
وتعتبر المشاركة التي قام بها حماقي خروجاً عن تقاليده المتحفظة عن حياته الشخصية والعائلية التي كان يفضل ان تكون بعيدة عن الاضواء، بعد ان احتفل حماقي مع أفراد أسرة والدته بعيد ميلاد الطفلة "فريدة" الثالث، وهي ابنة ابن خاله، صاحب أغنية "من قلبي بغني"، وسمح حماقي بدخول كاميرات الإعلام لالتقاط صور له أثناء الاحتفال.
 
وحضر الحفل عدد من المقربين من حماقي وهم شقيق حماقي طارق وأبناء خالته، ومنظم الحفلات وليد منصور الذي تجمعه علاقة طيبة بالنجم الشهير.
 
وقد قام حماقي بنشر صور له مع بنات من أفراد عائلته على حسابه الخاص بموقع أنستغرام منذ أيام قليلة.