المذيعات السعوديات يواجهن حروباً مستمرة!

 مراسلة القناة الاخبارية

مراسلة القناة الاخبارية

 مراسلة القناة الاخبارية

مراسلة القناة الاخبارية

تهاني الجهني

تهاني الجهني

 المذيعة هبة جمال

المذيعة هبة جمال

هي – شروق هشام
قدمت الكثير من المذيعات السعوديات صوراً مشرفة للإعلاميات المتميزات من خلال العديد من القنوات، إلا أن ذلك لم يشفع لهن في تجنب الحروب المستمرة والهجوم المتواصل الذي يتعرضن له من قبل الكثيرين، حتى باتت المذيعات السعوديات مستهدفات! 
 
مذيعة "غير محجبة" على القناة السعودية 
تسبب ظهور مذيعة غير محجبة للمرة الأولى عبر إحدى القنوات التليفزيونية السعودية وهي قناة "الإخبارية" الرسمية منذ عدة أيام، بإثارة جدال واسع عبر شبكات التواصل الاجتماعي، على الرغم من أن معظم المواقع لم تؤكد أن المذيعة سعودية الجنسية، فيما أشار بعض المواقع إلى ن المذيعة غير سعودية وهي لبنانية الأصل وغير مسلمة، وهي مراسلة تستعرض أهم عناوين الصحف البريطانية، ولا بأس باستعانة القنوات السعودية بمراسلات أجنبيات غير محجبات أحياناً. 
 
وبدأت مواقع التواصل حرباً شرسة على القنوات السعودية، ودشن المعارضون للخطوة على موقع "تويتر"، هاشتاغ #الإخبارية_تشجع_السفور، وانقسم المغردون والمغردات عبر الهاشتاغ بين مؤيدين اعتبروه "خطوة متأخرة"، ومعارضين رأوه "دعوة للسفور".
 
وسائل الإعلام العالمية
هذا الجدال لم ينحصر في السعودية فقط بل تعدى الحدود إلى وسائل الإعلام العالمية، حيث أبدت الكثير من وسائل الإعلام العالمية اهتماماً كبيراً بظهور مذيعة غير محجبة على قناة سعودية رسمية، وتم تناول هذا الخبر على نطاق واسع في الإعلام الغربي، ووضعت بعض وسائل الإعلام تساؤلات عن أسباب استياء السعوديين من ظهور مذيعة غير محجبة وإثارة موجة غضب ضد التلفزيون الرسمي، في الوقت الذي يَقبَلون فيه متابعة مسلسلات وبرامج متنوعة تظهر فيها نساء غير محجبات. 
 
التصريح الرسمي 
في تصريحات منسوبة للمتحدث الرسمي لهيئة الإذاعة والتلفزيون السعودي، المهندس صالح المغيليث، دلت على تحفظ المملكة من ظهور المذيعة، أكد المغيليث أن المذيعة التي ظهرت من دون غطاء الرأس أثناء بث نشرة الأخبار على قناة الإخبارية، هي مراسلة كانت تنقل الخبر من داخل أستوديو في بريطانيا، ولم تكن داخل استوديوهات المملكة، وعبر عن رفضه لتخطِّي الثوابت وأنظمة الدولة، مؤكداً الحرص مستقبلاً على عدم تكرار ذلك، وتلافي مثل هذا البث الذي قد يُحدث اللبس لدى المشاهد.
 
إلا أنه في اليوم التالي، ظهرت نفس المذيعة بغير حجاب، حسب صور وفيديو تناقلها سعوديون، وكانت ملابسها أكثر تحررا!
 
المذيعة السعودية "تهاني الجهني" 
لم تهدأ تلك الحرب بعد إلا وانطلق بعض النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي باتهام الإعلامية السعودية "تهاني الجهني" بارتدائها ملابس لا تعكس هويتها السعودية بقناة "العربية الحدث"، وذلك بعد ظهورها بتنورة قصيرة تكشف الساقين خلال نشرات الأخبار يوم الجمعة، وطالبوها بالالتزام بالملابس الفضفاضة التي تحافظ على تغطية جميع أنحاء جسدها والاعتماد على قدراتها، حتى تكون خير سفيرة للإعلاميات السعوديات وان تحافظ على تقدير المشاهدين لها بعد أول ظهور لها على شاشة العربية، لاسيما وأن القناة تسمح للمذيعات بارتداء الحجاب بحسب ما أعلنت المجموعة في وقت سابق.
 
المذيعة السعودية "هبة جمال"
لم ننس بعد الضجة كبيرة والهجوم الشرس الذي أثير عبر مواقع التواصل الاجتماعي (تويتر) منذ عدة أشهر بسبب خلع المذيعة السعودية "هبة جمال" الحجاب وظهورها بدونه في برنامجها "كلام نواعم" على شاشة قناة "روتانا خليجية"، وكيف تداول المغردون والمغردات صورتين للمذيعة السعودية إحداهما بالحجاب والأخرى بدونه، معتبرين أن الصورة الأولى أفضل، وأنها ربما لجأت لخلع الحجاب لتحصل على برامج أخرى!
 
يُذكر بأن الكثير من المحللين يعتبرون استياء السعوديين من ظهور مذيعات مواطنات يخلعن الحجاب يأتي نتيجة إصرار المجتمع السعودي على التمسك بهويته الاجتماعية والدينية، وهو من ابسط حقوقه كغيره من المجتمعات العربية وكذلك الغربية، في الحفاظ على هوياتهم الاجتماعية والدينية، والتي تجرم قوانينها تجاوزها بأي حال من الأحوال .