آثار الحكيم: لا تشرفني صداقة هالة سرحان!

 إطلالة آثار الحكيم مع نيشان في برنامج ولا تحلم.

إطلالة آثار الحكيم مع نيشان في برنامج ولا تحلم.

هيفاء وهبي

هيفاء وهبي

هالة سرحانهالة سرحان

هالة سرحانهالة سرحان

 نيشان

نيشان

 رامز جلال في برنامج رامز قرش البحر

رامز جلال في برنامج رامز قرش البحر

أطلت الفنانة المصرية آثار الحكيم ضيفة على برنامج "ولا تحلم" الذي يقدمه الإعلامي نيشان على قناة "الحياة" ففتحت النار على الاعلامية هالة صدقي وبرنامج الفنان رامز جلال، كما أوضحت سبب إعتزالها، مشيدة بتمثيل هيفاء وهبي. 
 
بداية، وصفت آثار الحكيم ما يحدث في دراما رمضان بالـ"كارثة"، بالرغم من إشادتها بأداء الفنانة نيللي كريم في مسلسل "سجن النسا"، قائلة لها: "ادبحي منعًا للحسد". 
 
ونفت أن يكون سبب اعتزالها هو خلافها مع الفنانة دينا حول ملابسها أثناء مشاركتها لها في أحد الأعمال، مؤكدة أن هذا القرار جاء نتيجة "تراكمات"، وأنها تفكر في الاعتزال منذ عشر سنوات.
 
وأوضحت أنها تكسب رزقها الآن من مشروع صغير بعد سنوات عملها في الفن، وأنها تفكر في إمكانية تقديم برنامج تلفزيوني، خاصة أنها باتت منجذبة للبرامج السياسية والدينية حاليا في مصر.
 
وأشارت الى مقاطعتها لمشاهدة التلفزيون، منذ عام 2007، حيث "عاهدت الله أن تقرأ القرآن كل يوم وليس في شهر رمضان فقط"، مضيفة أن قراءة القرآن جعلتها تكتشف الغفلة التي كانت فيها. 
 
آثار تصف رامز جلال بـ"الفاسد"!
وعن أزمتها مع برنامج رامز جلال "رامز قرش البحر"،  نفت آثار تقاضيها مبلغ مليون جنيه من البرنامج موضحة أن رفعها قضية ضد البرنامج أمام القضاء جاء ردًا على ما وصفته بالغش والخداع الذي تعرضت له.
 
وردًا على من وصفوها بـ"المعقدة"، قالت: "نعم أنا معقدة بكرامتي"، مؤكدة أن فريق البرنامج، حاول العام الماضي استضافتها في برنامج "رامز عنخ آمون"، ولكنهم لم يفلحوا، مضيفة أنها مازالت متضررة من الترويع الذي حدث معها في حلقة "رامز قرش البحر"، وأن ضربات قلبها مازالت متأثرة بخوفها مما حدث.
ودعت آثار الحكيم بالشفاء لوالد رامز جلال، الذي يمر بوعكة صحية، وتمنت أن لا يكون سبب مرضه أفعال رامز، مشيرة إلى احترامها له، قائلة: "يخلق من ظهر العالم فاسد".
 
آثار ممتعضة من هالة سرحان
كما هاجمت آثار الحكيم الإعلامية هالة سرحان، مشيرة إلى أنها "تحرشت" بها عن طريق "اغتيابها" لمدة أربع حلقات متتالية، وذلك خلال دفاعها عن برنامج رامز، خصوصاً بعد ما أسمته "صدمة" فريق إنتاج البرامج، بعد الحكم في الجلسة الثانية للقضية. 
 
وقالت أن الإعلامية هالة سرحان "لم تتوقف عن مهاجمتي إلا عندما اتصلت برجل الأعمال حسن راتب، صاحب قنوات المحور، والذي أمر سرحان بالتوقف عن مهاجمتي"، مشيرة أنه لا يشرفها أن تكون هالة سرحان "صاحبتها"، لأنها "تضلل الرأي العام" بحسب تعبيرها. 
 
لا خلاف مع هيفاء وهبي
وبالنسبة للاتهامات التي وجهت لآثار حول إهانتها للشعب اللبناني، بأن العري من ثقافته، في معرض تعليقها على منع فيلم "حلاوة روح"، اعتبرت أن الشعب اللبناني راق وهي تحبه جدًا، وكلامها لم يكن موجهاً له، ولكنها ضد أي تجاوز في اللفظ أو الحركة، سواء من عمل لبناني او مصري.
 
وأشارت الى تأييدها لقرار منع مصر لفيلم "حلاوة روح" قائلة: "لأنني مع تطبيق الدستور بالمحافظة على التقاليد والعادات، والتي لا تتعارض مع حرية الرأي والتعبير"، نافية في الوقت عينه أن يكون بينها وبين هيفاء وهبي أي خلاف، وأشادت بمستواها المتقدم في التمثيل.