هبة نور تتخلى عن إسبانيا وتلتحق بالبرازيل

بعد أن خذلها فريق أسبانيا حيث كانت من مشجعيه، أعلنت الفنانة السورية هبة نور أنها رغم عشقها لإسبانيا قررت متابعة المنافسة في كأس العالم وأن تشجع ثاني فرقها المفضلة البرازيل وتمنت ألا يخذلها أيضاً.
 
وأشارت فى تصريحات خاصة لموقع "هي" إلى أنها بكل صراحة ليست متابعة جيدة لكرة القدم ولكنها مواظبة علي مشاهدة مباريات المونديال، كونه فعالية تشغل العالم وهي من الأشخاص الذين يفضلون متابعة المباريات بأجواء حماسية مع الأصدقاء.
 
من ناحية أخرى، تنتظر الفنانة هبة نور نتائج أعمالها لهذا العام حيث ستطل على جمهورها من خلال عدة أعمال متنوعة بين الكوميديا و الدراما الاجتماعية نذكر منها بقعة ضوء؛ ما وراء الوجوه؛ خواتم؛ خماسية صرخة روح؛ وأبواب الريح.
 
واعتبرت انه رغم الأزمة التي يمر بها بلدها فإن الدراما السورية أثبتت أنها الدراما الأولى على مستوى الوطن العربي فرغم كل الصعاب تخطتها وتم التصوير ضمن أصعب الظروف. كما قالت أنها ستلتحق قريبا بفريق عمل "الأخوة" لتكون ضمن أبطال الجزء الثاني.