المسلسلات العربية... أصل جميل ونسخ مشوهة

Ugly Betty

Ugly Betty

The Next Three Days

The Next Three Days

Ugly Betty

Ugly Betty

unknown

unknown

 إيمى سمير غانم

إيمى سمير غانم

أبطال فيلم Unfaithful

أبطال فيلم Unfaithful

The Next Three Days

The Next Three Days

sleeping with the enemy

sleeping with the enemy

Just Like Heaven

Just Like Heaven

Catch me if you can

Catch me if you can

Just Like Heaven

Just Like Heaven

Pretty Little Liars S03

Pretty Little Liars S03

Pretty Little Liars S03

Pretty Little Liars S03

Pretty Little Liars

Pretty Little Liars

Catch me if you can

Catch me if you can

 مسلسل نيران صديقة

مسلسل نيران صديقة

 مسلسل لعبة الموت

مسلسل لعبة الموت

 مسلسل نيران صديقة

مسلسل نيران صديقة

 مسلسل لو

مسلسل لو

 نادين نسيب نجيم

نادين نسيب نجيم

 مسلسل لعبة الموت.

مسلسل لعبة الموت.

هبة رجل الغراب

هبة رجل الغراب

هبة رجل الغراب

هبة رجل الغراب

فيلم النوم مع العدو الذي اقتبسه مسلسل لعبة الموت

فيلم النوم مع العدو الذي اقتبسه مسلسل لعبة الموت

 مسلسل العراف

مسلسل العراف

 مسلسل اسم مؤقت

مسلسل اسم مؤقت

 مسلسل اسم مؤقت

مسلسل اسم مؤقت

 مسلسل العراف

مسلسل العراف

 مسلسل سنعود بعد قليل

مسلسل سنعود بعد قليل

 مسلسل سنعود بعد قليل

مسلسل سنعود بعد قليل

 مسلسل سنعود بعد قليل

مسلسل سنعود بعد قليل

مسلسل فتاة الليل

مسلسل فتاة الليل

هي: عمرو رضا
 
هل أُعلن موت الخيال فى أذهان المبدعين العرب؟ الأرقام تقول نعم، فبحسب أول دراسة علمية جادة عن الاقتباس الأفلام والمسلسلات العربية من أعمال إبداعية غربية، أكد الباحث والمؤرخ السينمائي الشهير  محمود قاسم  أن 90 بالمئة من الدراما العربية مقتبسة بالكامل، وأن 60 بالمئة فقط تم بذل الجهد لتعريبها بما يلائم الواقع العربي... بينما ظلت بقية الأعمال مجرد نسخ مشوهة من الأصل الجميل.
 
الدراسة الصادرة في كتاب بعنوان "الاقتباس في السينما المصرية"، أشارت الى أن فكرة الاقتباس معروفة فى العالم كله، ولا غبار عليها إذا تعرضت لمعالجة جديدة تحمل رؤى أكثر عصرية للعمل الجديد، ولكن أزمة الاقتباس العربي أنه يسطو على الأعمال الأجنبية من دون الاشارة للأصل وبدون أى معالجة تجعل المسلسل الجديد صالحا للعرض فى مجتمعنا العربي وهو ما نراه حاليا فى مسلسل "الأخوة".
 
رصد المسلسلات العربية المقتبسة عن أصول أجنبية مهمة تحتاج لمجلدات عديدة، ولكن على مدار العامين الماضيين فقط يمكننا أن نؤكد أن أغلب الأعمال الدرامية العربية نقلت حرفيا عن أعمال أجنبية، وأن البعض القليل مقتبس أيضا ولكن بمهارة تكشف بذل الجهد من المؤلف والمخرج  لمعالجة الفكرة الأصلية بطريقة أكثر ملائمة للمشاهد العربى.
 
مسلسل "لو".. الإقتباس من أول مشهد
آخر عمل تم اقتباسه هو مسلسل "لو" الذي لم يعرض بعد، ولكن بمجرد تسريب الفنانة اليسا للمقدمة الغنائية له، واطلاق الشركة المنتجة للتريلر الخاص به، عرف الجميع أن أحداثه منقولة من الفيلم الأميركي "Unfaithful" الذي قام ببطولته ريتشارد غير وديان لين وأوليفر مارتينز عام 2002، ويحكي عن خيانة زوجة لزوجها مع كاتب شاب، و يتحول في المسلسل العربي لرسام تشكيلي.
 
الاقتباس واضح فى نقل المشاهد المؤثرة بالحرف وخاصة طريقة لقاء البطلة نادين نجيم بالرسام ويقوم بدوره يوسف الخال، والتي تشبه إلى حد بعيد طريقة لقاء ديان لي وأوليفر مارتينز في الفيلم، حيث تهب العاصفة فيدعوها للصعود إلى شقته.
 
هبة رجل الغراب 
بعد ختام عرض مسلسل "هبة رجل الغراب" الأسبوع الماضى بات واجبا على شركة الانتاج أن تكتب بوضوح أن العمل بالكامل مقتبس عن الدراما الأميركية الشهيرة  Ugly Betty وان النجمة الشابة إيمى سمير غانم بطلة العمل لم تكن تمثل، وإنما تقلد بطلة العمل الأصلى الممثلة اميركا فيريرا الحاصلة على جائزتي أيمي والجولدن جلوب، والطريف ان المسلسل الأميركي نفسه مقتبس عن أصل كولومبي بنفس الأسم.
 
اسم مؤقت 
أكبر معركة حول اقتباس الأعمال الدرامية دارت العام الماضى حول مسلسل "اسم مؤقت"  فمع أول لقطات الحلقة الأولى أدرك كل المهتمين أن المسلسل منقول حرفيا مع بعض التشويه عن الفيلم الأميركي "غير معروف" unknown ، والوحيد الذى ظل يجاهد لنفي هذه الحقيقة هو مؤلف العمل محمد سليمان عبدالملك، الذي طالب الجميع بالانتظار حتى النهاية لادراك الفارق، ولما تبين أنه لا يوجد أى فارق، تراجع مؤكدا أن العمل الأميركى مقتبس عن رواية اسمها خارج رأسي  Out of my headلروائي فرنسي، وانه اقتبس الرواية وليس الفيلم!
 
العراف
الفنان عادل إمام أشهر فنان يتدخل لتعديل الأعمال المقتبسة، ومن الواضح أن عمله فى فترة شبابه بالمسرح الجامعي أكسبته خبرة فى "فنون التمصير" يمنحها لمؤلفه الخاص حاليا يوسف معاطي لاعداد مسلسلات رمضان، وقد أثمر هذا التعاون عن تمصير فيلم " Ocean's Eleven" لجورج كلونى ليصبح مسلسل فرقة ناجي عطا الله، وتمصير فيلم "Catch me if you can" للنجم ليوناردو دي كابريو، ليتحول لمسلسل "العراف" الذى حقق واحدا من أعلى نسب المشاهدة العام الماضى بعدما تم دمج أحداثه مع قصة الفيلم الهندي (سبيشل 26) من بطولة أكشي كومار.
 
النوم مع العدو أصبح لعبة الموت
من منا لم يشاهد فيلم الممثلة الأميركية جوليا روبرتس "النوم مع العدو"  Sleeping with the Enem، فقط صناع مسلسل "لعبة الموت" للفنانة سيرين عبد النور وماجد المصري وعابد الفهد، لم يشاهدوه بل نقلوه حرفيا واضطروا تحت ضغط الهجوم للاعتراف علنا بأن قصة المسلسل مقتبسة عن الفيلم الذي يحكي قصة امرأة شابة تتزوّج برجل أعمال لديه حب التملك وهاجس أن الجميع يريد سرقة زوجته منه، ما يتسبب بشكّه الدائم فيها ومعاملتها بعنف وتهديدها بالقتل فتهرب منه لكنه يطاردها وتعيش في حالة رعب وقلق منه.
 
نيران صديقة والأصل الحائر
مسلسل "نيران صديقة" الذي تشارك في بطولته منة شلبي ورانيا يوسف وكندة علوش، لا زال أصله حائرا حتى الآن فبينما يؤكد البعض أن الأحداث الأصلية مقتبسة من فيلم "سليبرتي"، يرى آخرون تشابهاً بين فكرة المسلسل وعمل أجنبي آخر بعنوان pretty little liars، ولكن مؤلف العمل محمد أمين راضي نفى اقتباسه للفكرة من أي عمل أجنبي آخر، موضحاً أن تيمة الأعمال الأجنبية تدور حول فكرة الرسائل التي تظهر للأبطال وتعرف عنهم كل التفاصيل وهي تيمة استخدمت في أعمال كثيرة من قبل، كما قُدّمت في فيلم لفاتن حمامة قديماً.
 
سنعود بعد قليل
مسلسل "سنعود بعد قليل" للمثل العربي الكبير دريد لحام، مكتوب على تتراته أنه من تأليف السوري رافي وهبي، وإخراج الليث حجو، دون ذكر أنه مقتبس بالكامل تقريبا عن الفيلم الإيطالي “الجميع بخير”، وهو “يحكي قصة موظف حكومي مُتقاعد مسئول بشكل رئيس عن تسجيل شهادات الميلاد، أرمل وأب لخمسة أبناء، جميعهم يعيشون خارج صقليّة، يأتيه أبناؤه في كل عطلة، وعندما يقرّر مفاجأتهم بزيارة لهم، يجد ما لا يتخيّله” ولظروف التعريب تم نقل الأحداث لسوريا.
 
حكايات ونقتبسها
الجزء الثاني من مسلسل "حكايات وبنعيشها" للنجمة الجميلة ليلى علوي، منسوب للمؤلف حازم الحديدي، ولكنه فى الحقيقة مجرد معالجة ضعيفة للفيلم الشهير Just Like Heaven الذي تم إنتاجه عام 2005 وقامت ببطولته الممثلة «ريز ويذرسبون» التي تقوم في الفيلم بدور عفريتة تظهر لبطل الفيلم «مارك روفالو»، وبطل الفيلم شاب يعيش وحيداً يعاني من فراغ عاطفي بعد وفاة زوجته، ويصطدم في الشقة الجديدة التي انتقل إليها حديثاً بشبح صاحبتها السابقة التي لا تعرف من هي؟ أو كيف ماتت؟ وباستمرار ظهورها للبطل يحدث بينهما نوع من الانجذاب، فيبدأ هو في البحث عن حقيقتها وكيفية وفاتها وتتوالى المفاجآت.
 
الاقتباس فى العالم كله ليس جريمة، ولكن مع موت الخيال وانعدام الاجتهاد تحول لجناية سطو مسلح على الأفكار ينتج لنا سنويا نسخ مشوهة من أصل جميل.