محمد هنيدي: أنا خجول ولن أخلع "الباروكة"

 محمد هنيدي خلال إطلالته مع وفاء الكيلاني

محمد هنيدي خلال إطلالته مع وفاء الكيلاني

 محمد هنيدي

محمد هنيدي

محمد هنيدي خلال إطلالته مع وفاء الكيلاني

محمد هنيدي خلال إطلالته مع وفاء الكيلاني

إستضافت الإعلامية وفاء الكيلاني في حلقة جديدة من برنامج "الحُكم" الممثل المصري محمد هنيدي الذي كشف جوانب عن حياته الشخصية والمهنية إضافة إلى أسباب نجاحه والسبب وراء عدم "التقبيل" في أعماله.
 
بداية، قال الممثل الكوميدي أن سر الطفولة في ملامحه من عند الله،وأنه من الأشخاص الذي نيأخذون الحياة ببساطتها، كاشفاً أن زوجته من الجنسية السورية مولودة في مصر ومن أم مصرية، وهو تزوجها عن حب منذ 14 سنة ويعيش حياة عائلية هادئة وجميلة.
 
وأكد إنه يغار كثيراً على زوجته: "أكيد أغار عليها 120%"، موضحاً أنه "يحب الحياة الأسرية والعائلة، ويحرص دائماً على إبعاد أولاده عن الأضواء كي لايتأثروا خصوصاً أنهم ما زالوا في سن صغيرة".
 
مشاعر زوجتي الأهم في أدواري
وتحدث محمد هنيدي عن موضوع القُبلات في الأفلام ولماذا ليس لديه أي مشهد يحتوي على قبلة، فأجاب أنه بطبيعته خجول، والأدوار التي يلعبها لاتحتاج إلى قبلة، وطبعاً يخاف على مشاعر زوجته ويحترمها.
 
وبالنسبة للتغيرات التي طرأت على هنيدي كشخص منذ بدايته في التمثيل لغاية اليوم، لفت إلى أنه أصبح أكثر هدوءاً،وتغير بعدالأبوة وتأسيس العائلة.
 
وسألت وفاء الكيلاني الجمهور باللهجة المصرية "إيه إللي اتغير في هنيدي من بداياته الى الآن" فقال ممازحاً: "الطول، طولت ستين سنة"، ما أثار الضحك في الإستوديو. وأتت النتيجة: الشهرة 49%، جدعنته 34%، الغرور 10%، الغنى 7%. وقال هنيدي أنه كان "جدع" ومازال، ولم ىيصبح مغرورا بعد شهرته.
 
وأعترف الفنان الكوميدي بأن خفة دمه وظله من أسباب نجاحه إضافة الى الكاريزما الموجودة في شخصيته، مشيراً الى أنه نجح في الأدوار التمثيلية الخليجية وأيضاً في تجسيد الشخصيات النسائية، وأن نجوميته لم تتأثر بظهور الفنانين أحمد حلمي وأحمد مكي، "بالنسبة لي نجوميتي زادت لأن المنافسة تكون على مستوى عال".
 
وقال هنيدي أنه يلجأ الى وضع "الباروكة" في أداوره التمثيلية وحياته الشخصية لأنه يعاني من الصلع في منتصف رأسه، وعندما طلبت وفاء منه أن يخلعها على الهواء رفض ذلك.