هند صبري تنضم لقائمة معجبات "فتاة المصنع"

هند صبرى.

هند صبرى.

 ياسمين رئيس

ياسمين رئيس

ملصق فيلم فتاة المصنع من صفحة هند صبرى

ملصق فيلم فتاة المصنع من صفحة هند صبرى

 محمد خان وياسمين الرئيس

محمد خان وياسمين الرئيس

 بوستر فتاة المصنع

بوستر فتاة المصنع

إعداد: عمرو رضا
 
الغيرة الفنية لا تعرف طريقها للنجمة الممثلة هند صبري، فرغم أنها لم تشارك في تمثيل فيلم "فتاة المصنع" للمخرج الكبير محمد خان، الا أنها خصصت صفحاتها على مواقع التواصل الاجتماعي، للترويج للفيلم، فناشدت أكثر من نصف مليون متابع لصفحتها على الفيسبوك دعم الفيلم بمشاهدته في دور العرض السينمائي.
 
دعم هند لم يتوقف عند الترويج للفيلم، وانما قامت بدعم الصفحة الخاصة به على موقع الفيسبوك، وقالت: "روحوا شوفوا فتاة المصنع في السينمات هيعجبكم جداً، وتابعوا صفحة الفيلم Factory Girl فيلم فتاة المصنع، وأرفقت مع الدعوة صورة لملصق يضم أبطال الفيلم، مع خريطة بدور العرض السينمائي في القاهرة".
 
يذكر أن هند نادرا ما تتدخل للدعاية للأعمال الفنية، وتكاد تكون صفحتها مخصصة بالكامل لتوضيح موقفها من الأعمال الإنسانية فى العالم العربي، وخاصة جهودها لإغاثة اللاجئين في سوريا، ودعم قضايا المرأة في العالم العربي، ومقاومة ظاهرة التحرش، ولكن فيلم "فتاة المصنع" الحائز على جائزة مهرجان دبي والذي يعد أول بطولة نسائية للنجمة الشابة ياسمين رئيس، وآخر أعمال المخرج محمد خان، كسر القاعدة خاصة وأنه يعد من أكثر الأفلام الحديثة تعبيرا عن هموم الفتيات البسيطات في المناطق العشوائية وهو مهدى للسندريلا الراحلة سعاد حسنى.