إيمي سمير غانم في ورطة والسبب..

 ايمي وشقيتها دنيا سمير غانم

ايمي وشقيتها دنيا سمير غانم

هل تدفع ايمي نصف مليون جنيه غرامة

هل تدفع ايمي نصف مليون جنيه غرامة

ايمي سمير غانم فى ورطة

ايمي سمير غانم فى ورطة

تسببت رغبة النجمة الشابة إيمي سمير غانم في مساعدة شقيقتها دنيا وتصوير حملة إعلانية بدلا منها، في أزمة قانونية كبري قد تورطها في دفع غرامية مالية خيالية لإحدى شركات الاتصالات في مصر، التي تعاقدت مع إيمى بموسم دراما رمضان 2015، وينص العقد على احتكارها لمدة عام تلتزم فيه بعدم تصوير أي إعلان لشركة منافسة.
 
مصادر قانونية داخل الشركة المتضررة أكدت أن التعويض المطلوب سيبلغ 500 ألف جنيه مصري، وهو قيمة الشرط الجزائي في عقد إيمي سمير غانم التي لم تنتبه لنصوص عقدها جيدا، وظنت أن علاقتها بالشركة انتهت بعد تصوير وإذاعة الحملة الإعلانية في شهر رمضان الماضي، ومن ثم تطوعت كبديلة لشقيقتها دنيا في حملة إعلانية لشركة منافسة. وتدور مفاوضات حاليا بين المحامي الخاص بإيمى والإدارة القانونية لتسوية الأمور وديا بعيدا عن القضاء حتى لا تتم إدانتها رسميا، وهو ما سيبدد فرصها في تقديم حملات إعلانية جديدة.
 
يذكر أن إيمي سمير غانم باتت البديل المثالي لشقيقتها دنيا التي كانت نجمة الإعلانات الأولى طوال السنوات الماضية، ثم اختفت فجأة بعد إنجاب طفلتها الأولى ومشاركتها في الموسم الأول لبرنامج "اكس فاكتور".